لا تُفوّت أي مقال من ديفيد رودريجيز

اشترك للحصول على تحديثات يومية على المنشورات
الرجاء إدخال الاسم الأول بطريقة صحيحة
يرجى ملء هذا الحقل
الرجاء إدخال اسم العائلة بطريقة صحيحة
يرجى ملء هذا الحقل
الرجاء إدخال بريد الكتروني صحيح
يرجى ملء هذا الحقل
الرجاء اختيار البلد

أود تلقي المعلومات عبر البريد الإلكتروني من DailyFX و IG حول فرص التداول، ومنتجاتهم، وخدماتهم

يرجى ملء هذا الحقل

توقعاتك تصل رأسا إلى صندوق بريدك

لا تكتف بقراءة تحليلنا بل اختبره. مع التوقعات التي تصلك، سوف تحصل على حساب تجريبي مجاني من مزودنا أي جي لتجربة التداول بدون مخاطر.

حسابك التجريبي مزود مسبقا بمبلغ افتراضي قدره $10,000، يمكنك استعماله للتداول في أكثر من 10,000 أسواق عالمية حية.

سنرسل لك تفاصيل تسجيل الدخول بعد قليل.

تعرف أكثر على حسابك التجريبي

لقد اشتركت في ديفيد رودريجيز

يمكنك إدارة اشتراكاتك عبر اتّباع الرابط الموجود في حاشية الرسائل الالكترونية التي ستستلمها من طرفنا

لقد وقع خطأ عند إرسالك النموذج
الرجاء إعادة المحاولة مرة أخرى

التوقعات الأساسية لليورو:سلبيّة

* توسّع الاقتصاد الألماني وفق أسرع وتيرة له تاريخيًّا خلال الفصل الثاني

* أشار رئيس الوزراء الإسباني الى تقليص التدابير التقشفيّة، في الوقت الذي اخترقت سلوفاكيا ميثاق الوحدة من حيث ضمان استقرار المنطقة

* سجّل زوج اليورو/دولار انعكاسًا ملحوظًا، ولكن هل ستتحوّل التحركات التصحيحيّة هذه الى اتجاه؟

eur_body_Picture_3.png, لا تزال آفاق اليورو سلبيّة – في الوقت الذي نتطلّع الى اختبار مستوى الدعم الرئيسي

أنهى اليورو تجارات الأسبوع عند قيع جديدة للشهر مقابل الدولار الأميركي، مع تسجيله اختراقًا وجيزًا دون المستوى السيكولوجي الرئيسي القائم عند 1.2700 قبل انتعاشه بشكل هامشي عند إقفال الأسواق يوم الجمعة. وقد ترك افتقار الأسبوع لأي أحداث بارزة زوج اليورو/دولار مقيّدًا ضمن نطاق ضيّق حتى النهاية؛ وقد ترتّب عن تراجع مؤشر النيكاي 225 الياباني بحوالى 2% انخفاضات مماثلة في مؤشرات الأسهم الأوروبيّة، ما أدّى الى هبوط اليورو/دولار على خلفيّة التقدّم واسع النطاق الذي حقّقه الدولار الأميركي. ويحمل الأسبوع المقبل أحداثًا اقتصاديّة تتسم بقدرٍ عالٍ من المخاطر، في الوقت الذي يثير الاتجاه الهابط الذي يتّبعه اليورو/دولار في الآونة الأخيرة مخاطر واضحة بتسجيل اختراق دون مستوى الدعم الرئيسي المتمركز عند 1.27. وستكون مراقبة ما إذا كانت البيانات الاقتصاديّة كافية لتعزيز ارتفاع العملة الأوروبيّة مقابل نظيرها الأميركي أمرًا حرجًا.

يتصدّر تقرير IFO لمناخ الأعمال الألماني المرتقب في منتصف الأسبوع قائمة الأحداث الاقتصاديّة الإقليميّة المحفوفة بالمخاطر التي يحفل بها الأسبوع، بينما قد تترجم نتائج مؤشر مدراء المشتريات الأوروبي المقرّر صدوره في وقت مبكر على نحو مماثل الى تغيّر في اتجاه اليورو. وقد ساد الارتباك في الأسواق الماليّة مؤخّرًا على خلفيّة تسجيل البيانات الأميركيّة قراءات مخيّبة للآمال، وغالبًا ما تمّت معاقبة العملة الأميركيّة نتيجة ذلك. ومن المرجّح أن يترتّب عن دلائل الضعف المماثلة التي قد تهيمن على منطقة اليورو انخفاضات مماثلة في اليورو، نظرًا الى التقلّبات السائدة في الأسواق.

وستكون مراقبة قرائن استمرار ارتفاع مؤشر مدراء المشتريات الخاصّ بعدد من الدول الأعضاء في منطقة اليورو يوم الإثنين أمرًا بالغ الأهميّة، بينما تعدّ اتجاهات مسح IFO لمناخ الأعمال الألماني بمثابة مؤشر رائد للنمو الاقتصادي. وعلى الرغم من أن إصدارات مؤشر مدراء المشتريات لا تعرف بقدرتها الكبيرة على إثارة تحرّكات حادّة في الأسعار خلال الأجل القريب، بيد أنها تعتبر مقياسًا جيّدًا للاتجاهات الصناعيّة الكامنة ولذلك فإنها تؤخذ على محمل الجدّ عند تحديد التوقعات. ونظرًا الى عدم الارتياح النسبي الذي يخيّم على المؤشرات في أنحاء أوروبا وأسواق الأسهم العالميّة، فإن أي خيبات أمل ملحوظة قد تثير انخفاضات حادّة.

من ناحية أخرى، سيراقب تجّار اليورو جميع وأي مفاجآت قد يلحظها الاقتصاد الأميركي في أسبوع مثير للاهتمام من حيث سلوك الأسعار. وإن كان شهر أغسطس لا يشهد عادةً نشوء تحرّكات واسعة في تجارات الأزواج الرئيسيّة، إلا أن أداء معدلات الصرف خلال الأسبوعين المنصرمين برهن أن تذبذبات حادّة قد تطرأ في أي لحظة. ولذلك ينبغي توخّي الحذر أزاء أي تدهور قد يلحظه اتجاه المخاطر السائد في الأسواق الماليّة. ونظرًا الى انعكاس اليورو الهبوطي الحادّ خلال الأسبوعين الفائتين، يرجّح زخم الأجل القريب استمرار الانخفاضات خلال التجارات المقبلة.