التوقعات

استمرار نطاق الدولار الأمريكي بفعل تسجيل أرقام التضخم ارتفاعاً على مدى عام واحد

الخبرة: حركة السعر، استراتيجيات على مدى القصير المتوسط الأجل. السيرة الذاتية كاملة والمقالات الأخيرة

الاتصال عبر:

استمرار نطاق الدولار الأمريكي بفعل تسجيل أرقام التضخم ارتفاعاً على مدى عام واحد

النقاط الأساسية:

  • الاتجاه الهبوطي للمضاربين على ارتفاع الدولار الأمريكي يعود مرة أخرى، وزوج العملات اليورو مقابل الدولار الأمريكي EUR/USD يحظى بدعم عقب صدور محضر اجتماع البنك المركزي الأوروبي⁦⁩.
  • الدولار الأمريكي يشهد تقلبات عند مستوى الدعم بفعل ارتفاع أرقام التضخم على مدى عام واحد⁦⁩.
  • ⁩هل تتداول على أزواج الدولار الأمريكي؟ يقوم مؤشر ميول المتداولين الخاص بشركة IG⁩ بتعقب مراكز المتداولين فيما يتعلق بأزواج الدولار الأمريكي الرئيسية مثل زوج العملات اليورو مقابل الدولار الأمريكي EUR/USD، والجنيه الإسترليني مقابل الدولار الأمريكي GBP/USD⁦⁩ بالإضافة إلى الدولار الأمريكي مقابل الين الياباني USD/JPY.

التنبؤ الأساسي للدولار الأمريكي: ⁩محايد

لقد تم مؤخراً إصدار التوقعات الفصلية للدولار الأمريكي خلال الربع الثاني من العام، يمكنك الضغط هنا للتعرف على توقعات الربع الثاني الخاصة بـ DailyFX.

استهل الدولار الأمريكي تعاملاته خلال هذا الأسبوع بوتيرة حادة، مما يجعله يواصل التحرك الهبوطي الذي كان قد بدأه عند صدور تقرير وظائف القطاع غير الزراعي خلال يوم الجمعة الماضي. وعلى الجانب البيعي، تراجع مؤشر الدولار الأمريكي مرة أخرى دون المستوى 90.00، وتصدَر المتداولون على الهبوط المشهد وصولاً إلى جلسة التداول خلال يوم الأربعاء في الولايات المتحدة، حيث بدأ بعض الدعم في الظهور عند منطقة مألوفة تبلغ نحو 89.50. وكانت هذه هي ذات المنطقة التي احتفظت بانخفاضات الدولار الأمريكي على مدى الأسابيع القليلة الأولى من مارس، وقد أدى ذلك إلى حدوث تحرك تصحيحي حيث تحركت الأسعار مرة أخرى صوب المستوى 90.00. وكان صافي تحركات الأسعار لهذا الأسبوع تحرك هبوطي غير حاسم بفعل استمرار النطاق على المدى المتوسط.

مخطط الدولار الأمريكي على مدى ثماني ساعات: استمرار نطاق فبراير/مارس خلال شهر أبريل

استمرار نطاق الدولار الأمريكي بفعل تسجيل أرقام التضخم ارتفاعاً على مدى عام واحد

المخطط من إعداد جايمس ستانلي

أرقام التضخم الأمريكية تشهد ارتفاعاً على مدى عام واحد حيث أدى ضعف الدولار الأمريكي إلى ارتفاع الأسعار

تم الكشف عن أحد المحفزات الكبرى خلال يوم الأربعاء والذي قد ساعد الدعم لكي يلوح في الأفق، وكان السبب في ذلك هو صدور أرقام التضخم الأمريكية لشهر مارس. فقد أظهر هذا التقرير أرقاماً كبيرة للتضخم حيث جاءت أرقام التضخم الرئيسية وأرقام مؤشر أسعار السلع الاستهلاكية الأساسي عند ارتفاع على مدى عام واحد، بالإضافة إلى أن كلا الرقمين قد تخطا مستهدف الاحتياطي الفيدرالي الذي يبلغ 2%. ولا يزال التضخم الرئيسي قوياً، حيث إننا نشاهد الآن أرقام التضخم وهي تسجل 2 بالمائة أو أكثر على مدى سبعة أشهر متتالية؛ حتى بالرغم من تجاوز مؤشر أسعار السلع الاستهلاكية الرئيسي معدل 2%، مما يزيد من احتمالية رفع أسعار الفائدة بواقع أربع مرات خلال هذا العام من جانب الاحتياطي الفيدرالي.

مؤشر أسعار السلع الاستهلاكية الأمريكي يسجل ارتفاعات على مدى عام واحد؛ استقرار معدل التضخم على مدى سبعة أشهر متتالية عند مستهدف الاحتياطي الفيدرالي الذي يبلغ 2% أو أكثر من ذلك.

استمرار نطاق الدولار الأمريكي بفعل تسجيل أرقام التضخم ارتفاعاً على مدى عام واحد

المخطط من إعداد جايمس ستانلي

ضعف العملة يتسبب في ارتفاع التضخم - إلا أنه يفتقر إلى المتابعة

عادة ما تؤدي معدلات التضخم المرتفعة إلى ارتفاع العملة حيث يتطلع المشاركون في السوق إلى جني العوائد الجديدة المرتفعة. وهذا ما يطلق عليه "التداول على فروق قيمة الفائدة" وهو أحد الإستراتيجيات الأكثر جذباً في أسواق العملات الأجنبية عند تفعيلها. وكان هذا الموضوع مفقوداً بشكل ملحوظ من جانب الدولار الأمريكي خلال العام الماضي. ويظل الاحتياطي الفيدرالي تسوده حالة من التفاؤل مع استمرار التطلع إلى خيارات سياسة أكثر تشدداً. إلا أن الدولار الأمريكي واصل إظهار حالة الضعف، حيث كانت هناك عمليات بيع تصفية بما يعادل 15% من ارتفاع العام الماضي وصولاً إلى انخفاض هذا العام. ويشير ذلك إلى أن هناك محفزاً آخر على نحو فعلي، على الأقل على المدى الأطول، مما يجعله يمثل عائقاً أمام تحقيق تقدم صعودي أكثر قوة. ولقد ناقشنا ذلك الأمر عدة مرات خلال الفترة الماضية، ولا تزال هذه النقطة ذات صلة ونحن نواصل التقدم في 2018.

التقويم الاقتصادي للأسبوع القادم

من الملاحظ أن التقويم الاقتصادي على مدى الأسبوع القادم يأتي على نحو هادئ بفعل القضايا الأمريكية. ويأتي التقرير الأكثر تأثيراً خلال صباح يوم الاثنين قبيل افتتاح سوق الأسهم الأمريكية، وهو تقرير مبيعات التجزئة لشهر مارس. ومن المؤكد أن يؤدي ذلك إلى حدوث بعض التقلبات على المدى القريب في الدولار الأمريكي، حيث إن هذا الأمر بمثابة النظرة الأولى على سلوك المستهلك خلال هذا الشهر المنتهي؛ إلا أنه من غير المحتمل أن يكون له مقداراً كافياً من القوة لتغيير التحرك على المدى الطويل أو الصورة الأكبر. ويكون السؤال الأبرز حول هذا التقرير هو ما إذا كان لديه القدرة على مساعدة الدولار الأمريكي في تشكيل مقاومة بشكل قوي بما فيه الكفاية، فعند الوصول إلى هذه المرحلة يصبح الاتجاه الهبوطي للصورة الأكبر جذاباً مرة أخرى من أجل الاستمرار.

التقويم الاقتصادي لـ DailyFX: الأحداث الأكثر تأثيراً على الدولار الأمريكي خلال الأسبوع الذي يبدأ في 16 أبريل 2018

استمرار نطاق الدولار الأمريكي بفعل تسجيل أرقام التضخم ارتفاعاً على مدى عام واحد

المخطط من إعداد جايمس ستانلي

التنبؤ الأساسي للأسبوع القادم

سوف يكون التنبؤ الأساسي للدولار الأمريكي محايداً على مدى الأسبوع القادم. وفي الوقت الذي يظل فيه الاتجاه الهبوطي على المدى الطويل جذاباً، تأتي أرقام التضخم القوية الصادرة خلال هذا الأسبوع لتعزز من فرص حدوث رفع لأسعار الفائدة مرة أخرى خلال هذا العام من جانب الاحتياطي الفيدرالي؛ مما يجعل احتمالية حدوث "نوع من الضغط" في سيناريو الدولار الأمريكي أقوى قليلاً. وقد شهد الدولار الأمريكي عمليات بيع تصفية عقب رفع أسعار الفائدة خلال شهر مارس حيث شارك الاحتياطي الفيدرالي توقعاته بحدوث ارتفاع في أسعار الفائدة بواقع اثنين من المرات خلال العام؛ إلا أن المخطط النقطي بدا قريباً جداً من توقع حدوث ثلاث تحركات إضافية. وتُبرز بيانات التضخم الصادرة خلال هذا الأسبوع المزيد من ضغوط الأسعار في الولايات المتحدة عقب عمليات بيع التصفية في الدولار الأمريكي خلال العام الماضي، وقد يعمل ذلك على زيادة الحافز وراء الحجة بوجود ثلاثة ارتفاعات إضافية في أسعار الفائدة (بما يبلغ مجموعه أربع مرات خلال السنة التقويمية 2018) لهذا العام من جانب الاحتياطي الفيدرالي.

لمطالعة المزيد:

هل تبحث عن التحليل المتعلق بالدولار الأمريكي على المدى الطويل؟ تحتوي توقعات DailyFX الخاصة بالربع الأول على قسم لجميع العملات الرئيسية، بالإضافة إلى أننا نوفر المزيد من المصادر لأزواج الدولار الأمريكي مثل زوج العملات اليورو مقابل الدولار الأمريكي EUR/USD، وزوج العملات الجنيه الإسترليني مقابل الدولار الأمريكي GBP/USD، وزوج العملات الدولار الأمريكي مقابل الين الياباني USD/JPY، بالإضافة إلى زوج العملات الدولار الأسترالي مقابل الدولار الأمريكي AUD/USD. ويمكن للمتداولين البقاء على اطلاع بالمراكز على المدى القريب من خلال مؤشر ميول المتداولين الخاص بشركة IG .



ماذا ينتظر زوج اليورو دولار مع الأرقام الهامة هذا الأسبوع وبداية ربع العام الجديد؟

إستراتيجيات التداول، عوامل التداول النفسية، ميول الأسواق و إدارة المخاطر

الاتصال عبر:

للتعرف على توقعات أسعار الدولار على المدى المتوسط، تفضل بتحميل توقعات الأسعارمجاناً.

الأخبار الهامة التي ينتظرها EURUSD هذا الأسبوع

ماذا ينتظر زوج اليورو دولار مع الأرقام الهامة هذا الأسبوع وبداية ربع العام الجديد؟

صدر أمس الاثنين أرقام مؤشر مديري المُشتريات الصناعي الصادر عن معهد إدارة التوريدات، كان الرقم الصادر 59.3 أسوأ من الرقم المتوقع 60.1 ولكن بفارق ضئيل قد يعود لظروف موسمية. يعتبر هذا المؤشر بمثابة مؤشر سابق يعكس حالة الاقتصاد وذلك من خلال توجيه أسئلة عديدة على عدد 400 مدير مُشتريات تطلب منهم تقييم ظروف الأعمال التجارية بما فيها الإنتاج، التوظيف، طلبات الشراء الجديدة، الأسعار، التوريدات والمخزونات. يهتم المُتداولون بهذا التقرير حيث أنه يعكس رؤية مُديري المُشتريات لظروف السوق السائدة وذلك نظراً لمتابعتهم لظروف أعمالهم وسرعة رد فعل الشركات والمؤسسات بناء على التغيرات بالأسواق.

ينتظر زوج اليورو دولار EURUSD المزيد من الأخبار يوم الجمعة القادم والتي سيكون لها مزيد من الأثر على حركة السعر منها الأرقام الحكومية بالنسبة إلى الوظائف الأمريكية الجديدة التي تمت اضافتها إلى الاقتصاد الأمريكي خلال الشهر الماضي خارج القطاع الزراعي جدول الرواتب الأمريكية تتوقع الأسواق عدد 189 ألف وظيفة جديدة مُقارنة بعدد 313 للقراءة السابقة وسنتابع خلال الأسبوع أرقام مؤسسة ADP كمؤشر مبدئي عن احتمالات الأرقام الفعلية. أيضاً من الولايات المُتحدة الأمريكية تنتظر الأسواق متوسط أجر الساعة والذي سيكون له من الأهمية الكثير بالنسبة لتوقعات مسار الفائدة على الدولار الأمريكي خلال العام الحالي وربما بعد ذلك. ومع ختام الأسبوع، قد يكون لبيان جيروم باول رئيس الاحتياطي الفيدرالي الأمريكي أمام نادي شيكاغو الاقتصادي أثر فعال على تحديد اتجاه أسعار الزوج.

لن تكون الأخبار الاقتصادية الأمريكية هي الوحيدة هذا الأسبوع التي تنتظرها الأسواق بل لدينا أيضاً أرقام هامة من الاتحاد الأوروبي والتي أيضاً قد تلقي المزيد من الضوء على توقعات التضخم في دول الاتحاد، الحد من برنامج التيسير الكمي الأوروبي واستمرار بيئة التضخم المنخفض يضفيان الأهمية على الأرقام المتوقعة هذا الأسبوع. تنتظر الأسواق مؤشر أسعار المُستهلك لشهر مارس عند مستوى 1.4% بدلا من 1.2% للقراءة السابقة.

للتعرف على كيفية التداول على أخبار الفوركس والمتابعة اليومية لمعظم أزواج العملات الأجنبية، توصيات يومية، توقعات تحرك الأسعار و لتسلم استراتيجيات تداول محب حنافور إصدارها على البريد الالكتروني مباشرة وتعلم كيفية تطبيق استراتيجيات التداول واستخدام المؤشرات المناسبة لأوضاع السوق الحالية، تفضل بالتسجيل من خلال الرابط لحضور الويبينار اليومي المجاني مع محب حنا الساعة التاسعة صباحاً بتوقيت نيويورك، الرابعة ظهراً بتوقيت المملكةالعربية السعودية.رابط التسجيل لحضور الويبينار

الرسم البياني الأسبوعي

ماذا ينتظر زوج اليورو دولار مع الأرقام الهامة هذا الأسبوع وبداية ربع العام الجديد؟

لدينا بعض النقاط الهامة التي يجب الانتباه لها أدناه:

يُرجى أيضاً مراجعة التحليل السابق من خلال هذا الرابط: استراتيجية تداول يورو دولار EURUSD

  • مازالت أسعار اليورو دولار تتداول من خلال نمط مثلث هابط منذ الأسبوع الأخير من شهر يناير في مطلع هذا العام، كما تعودنا، هذا النوع من الأنماط يسبق التحركات السعرية القوية بغض النظر عن الاتجاه. تعودنا أيضاً أنه كلما امتد النمط زمنياً وفي هذه الحالة نحن بصدد نمط على الإطار الزمني الأسبوعي، كلما قويت الحركة السعرية الناتجة عنه بعد حدوث انكسار حقيقي للأسعار.
  • تقع المستويات الهامة التي قد تعطينا توقعاً بحدوث انكسار للأسعار عند 1.2250 (مستوى الفجوة السعرية) من ناحية الهبوط وفي حال حدوث ذلك فسيكون لدينا هدفين تاليين، أولهما نقطة التقاء الأسعار مع المتوسط المتحرك 20 والتي من المُفترض أن تكون عند سعر 1.2180 والتالي له عند 1.2055 قرب مستوى دعم متوسط المدى.
  • أما بالنسبة إلى ارتفاع اليورو أعلى حدود المُثلث، عندها سيكون بصدد اختراق مستويات سعرية بين 1.2350 1.2380 والذي ان حدث قد يتيح المجال للمزيد من الارتفاع حتى 1.2510، جدير بالذكر أن شمعة الأسبوع الماضي والتي ارتفعت حتى 1.2480 تُزيد من عدم اليقين بالنسبة إلى أسعار اليورو.

تقرير التزام المُتداولين

ماذا ينتظر زوج اليورو دولار مع الأرقام الهامة هذا الأسبوع وبداية ربع العام الجديد؟

مازالت مراكز التداول على اليورو عند أقصى مستوياتها في أسواق السلع الأجلة حيث تستقر مراكز البيع لمراكز التجاريين ومراكز الشراء بالنسبة لكبار المُضاربين عند أقصى مستوياتها تاريخيا منذ انشاء اليورو كعملة موحدة للاتحاد الأوروبي والذي قد يمكن للبعض اعتباره بأنه إشارة ارتداد وهبوط ولو مؤقت وربما هذا هو ما شاهدناه خلال الأسبوع الماضي ولكن السؤال الصعب هو هل سيستمر هبوط أسعار اليورو دولار؟

مؤشر ميول التداول الخاص بمجموعة شركات IG

ماذا ينتظر زوج اليورو دولار مع الأرقام الهامة هذا الأسبوع وبداية ربع العام الجديد؟

يُشير مؤشر ميول التداول التابع لمجموعة IG إلى بدء تحول مراكز مُتداولي التجزئة تدريجياً نحو الشراء، على الرغم من ان مراكز البيع عند أعلى مستوياتها خلال الستة أشهر الأخيرة إلا أنه بالرجوع لما قبل ذلك سنجد أن مراكز تداول اليورو قد وصلت لذروة البيع منذ سنوات عديدة. يضيف هذا أيضاً أنه من المُحتمل أن نكون بصدد منطقة ارتداد مُحتملة لأسعار اليورو وسنحدد مستويات الأسعار الهامة من خلال الرسم البياني أدناه التي قد تساعدنا على توقع الاتجاه.

تفضل بتحميل الدليل المجاني عن كيفية استخدام مؤشر ميول التداول من خلال هذا الرابط



ما يجب أن نعرفه عن اجتماع الاحتياطي الفيدرالي اليوم وتوقعات أسعار الدولار، وماذا عن البنك المركزي الياباني و أسعار الين؟

إستراتيجيات التداول، عوامل التداول النفسية، ميول الأسواق و إدارة المخاطر

الاتصال عبر:

ما يجب أن نعرفه عن اجتماع الاحتياطي الفيدرالي اليوم وتوقعات أسعار الدولار، وماذا عن البنك المركزي الياباني أسعار الين؟

هل سيستمر مسار ارتفاع الدولار مقابل الين في حال إبقاء الفائدة كما هي؟ USD/JPY

نقاط الحديث

  • ما يجب أن نعرفه عن الاقتصاد الأمريكي والاحتياطي الفدرالي اليوم
  • البنك المركزي الياباني وبيان الفائدة والسياسة النقدية.
  • تحليل فني للرسم البياني وتوقعات الأسعار قبل بيان الفدرالي عن الفائدة وتوقعات أسعار الدولار USD/JPY

شهد زوج العملات الأجنبية الدولار الأمريكي مقابل الين الياباني ارتفاعاً قوياً منذ يوم 11 سبتمبر 2017 وحتى اليوم، كان السؤال حينها هل الدولار الأمريكي في مرحلة إقصاء للبائعين، هل هذا ممكن أم هذه هي النهاية؟ USD/JPY. تداولت الأسعار من مستوى 108.00 ارتفاعاً حتى 111.00 تقريباً. وكانت المرحلة التالية هي الدولار الأمريكي في انتظار مؤشرات هامة هذا الأسبوع، زوج الدولار ين في مواجهة مع البيانات USD/JPY والتي كانت بصورة عامة أرقاماً أفضل من المتوقع، حيث تحسنت نسبة أسعار المستهلك إلى 0.4% بدلاً من 0.3% وكان لها أثر إيجابي على أسعار الدولار الأمريكي.

ولكن يبقى السؤال الهام هنا هو ما قد يحدث اليوم بعد انتهاء اجتماع الفيدرالي الامريكي اليوم والذي قد يوضح المزيد عن مسار رفع الفائدة الأمريكية 2017. الفائدة السارية حالياً هي 1.00% -1.25% وتتوقع الأسواق بنسبة 98.50% تقريباً أن يُبقي الفدرالي عليها في اجتماع اليوم عند هذا المستوى ولكن بالنظر إلى هذه النسبة خلال مواعيد اجتماع الفيدرالي الامريكي 2017 القادمة، سنجد أنها تقل إلى 41.7% بالنسبة لاجتماع ديسمبر القادم مع ارتفاع التوقعات برفع الفائدة لتكون بين 1.25% -1.50%. أما عن مسار رفع الفائدة على المدى البعيد فإن التوقعات العامة هي رفع الفائدة ثلاث مرات خلال عام 2018 بمقدار 25 نقطة أساس (0.25%) كل مرة. أي حياد عن هذه الخطة قد يكون بمثابة نظرة سلبية من الفدرالي قد تعتبرها الأسواق إشارة هبوط للدولار ولو مؤقتاً.

لن يكون مسار رفع الفائدة فقط هو ما تنتظره الأسواق حيث المُستثمرين حول العالم ينتظرون سماع موعد لبدء خطط تقليص حجم ميزانية الفدرالي، توقعات البنك المركزي الأمريكي عن نمو الاقتصاد ومستويات التضخم وسياساتهم النقدية للمرحلة القادمة. خلال الثلاث أشهر الماضية، ارتفعت مُعدلات التضخم من 1.6% حتى 1.9% قرب هدف الفدرالي 2% ولهذا تكمن أهمية توقعات الفدرالي بالنسبة للتضخم. جدير بالذكر أن تلك المستويات تزامنت مع أسعار نفط مُتدنية وأن هذا الوضع تغير مؤخراً بعد تخطي البترول الأمريكي مستوى 50 $ للبرميل مرة أخرى والذي قد يكون له أثر على مستويات التضخم.

للتعرف على توقعات أسعار الدولار على المدى المتوسط، تفضل بتحميل توقعات الأسعارمجاناً.

على صعيد أخر، تنتظر الأسواق اليوم الإعلان عن قيمة الفائدة وبيان السياسة النقدية من قبل البنك المركزي الياباني وغداً المؤتمر الصحفي مع البنك المركزي. ما تنتظره الأسواق هو متى سيبدأ البنك المركزي الياباني سياسات التطبيع، رفع الفائدة على السندات 10 سنوات وانهاء مناخ الفائدة المنخفضة والسلبية السائد منذ حوالي عشرون عاماً ومرحلة الانكماش الاقتصاديوالذي لم تبدو ثماره حتى الأن بصورة واضحة. لم يؤدي أكبر برنامج تيسير كمي عالمي إلى ارتفاع في مستوى التضخم ومازال مستوى التضخم السائد حالياً هو 0.4% وأعلى مستوى وصل له منذ بداية عام 2017. أما عن النمو الاقتصادي فقد شهدت اليابان نسب نمو ضئيلة خلال الفصول الست السابقة لكن كانت ثابتة في التحسن عن الفترات السابقة لها.

ومع بدء ارتفاع مستويات التضخم في اليابان أعلى من المستويات المذكورة أعلاه، عندها سيضطر البنك المركزي إلى رفع الفائدة تدريجياً مستقبلاً وبحسب ما قد نسمعه عن خطة البنك المركزي بهذا الشأن قد يزيد من الطلب على الين لأسباب عديدة منها بدء عودة جزء من الأموال المُستثمرة خارج اليابان بناءً على فروق أسعار الفائدة بين الاقتصادات العالمية والمعروفة باسمكاري تريد "Carry Trade"

أيضاً يجب أن نتذكر أن ليست السياسات النقدية فقط هي التي سيكون لها تأثير على أسعار الزوج بل لدينا ترامب وسياساته المالية والمخاطر السياسية في حال تطور موضوع كوريا الشمالية. ولهذا فإن تداول العملات الأجنبية اليوم وهذا الأسبوع لن يكون سهلاً نظراً لكثرة وأهمية البيانات التي ستصدر من البنوك المركزية العالمية والمخاطرة يجب أن تكون بحساب وليس عشوائياً، من المُحتمل أن نرى رد فعل للأسعار غير مفهوم ويحدث هذا كثيراً في ظروف سوق مثل هذه. لذلك يجب أن نتبع قواعد التداول خلال مخاطر الأسواق والأحداث الهامة مثل الاقلال من أحجام العقود المُتداول عليها وتحديد مستويات إيقاف واقعية تأخذ في الحسبان المخاطرة الزائدة. سنستخدم الرسوم البيانية لمحاولة توقع اتجاه الأسعار وتحديد المستويات التي يمكن الخروج عندها.

لتسلم استراتيجيات تداول محب حنافور إصدارها على البريد الالكتروني مباشرة، تفضل بالتسجيل على هذا الرابط

رابط التسجيل لتسلم استراتيجيات التداول من خلال البريد الالكتروني

الرسم البياني الشهري

  • وجدت أسعار زوج الدولار ين USD/JPY دعماً أعلى مستوى 0.382 فيبوناتشي للارتفاع السعري الناشئ منذ عام 2012 وأيضاً دعماً أعلى المستوى 0.618 فيبوناتشي للارتفاع الناشئ منذ فوز ترامب.
  • تواجه الأسعار حاليً مقاومة عند مستوى المتوسط المتحرك فترة 9
  • تكون نمط بين بار ارتفاع على شمعة هذا الشهر وفي حال فشل هذا النمط، ستكون لدينا إشارة بيع.
  • تكون نمط رأس وكتفين معكوس على الرسم البياني مع تلاقي خط العنق مع النقطة المحورية السنوية قرب مستوى 112.50 وفي حال حدوث كسر حقيقي أعلاه، قد يكون بمثابة انطلاق لأسعار الزوج لمستويات أكثر ارتفاعاً على المدى البعيد (الرسم البياني الشهري)
  • كافة مؤشرات الزخم في وضع محايد وغير ممكن استخدامها وهذا متوقع في معظم الأحوال مع صدور أخبار هامة.
ما يجب أن نعرفه عن اجتماع الاحتياطي الفيدرالي اليوم وتوقعات أسعار الدولار، وماذا عن البنك المركزي الياباني و أسعار الين؟

الرسم البياني من تريدنج فيو

الرسم البياني اليومي

  • تبدو أنماط الشموع على الرسم البياني اليومي وكأنها في مرحلة اتخاذ قرار ويمكن تحديد نطاق السعر بين 111.20 و111.80 كمستويات تحديد للاتجاه بعد صدور بيان الفدرالي وبالطبع يجب أن نأخذ بالحسبان التقلبات السعرية والكسر الخادع حيث تزيد احتمالات حدوث ذلك اليوم بصورة مرتفعة.
  • فجوة سعرية ثانية من خلال المسار الصاعد البادئ منذ يوم 11 سبتمبر 2017، تقدم هذه الفجوة السعرية رسالة مزدوجة حتى الأن ولا تفيدنا بالاتجاه لكن تساعدنا على تحديد المستويات الهامة.
  • شمعة قرار ليوم تداول أمس واليوم توضح لنا أيضاً تحير الأسواق وانتظار بيان الفدرالي.
  • مؤشرات الزخم وميول التداول تعطي إشارة بيع لكن هذا وحده لا يكفي لاتخاذ قرار تداول
ما يجب أن نعرفه عن اجتماع الاحتياطي الفيدرالي اليوم وتوقعات أسعار الدولار، وماذا عن البنك المركزي الياباني و أسعار الين؟

الرسم البياني من تريدنج فيو

الخلاصة

  • ارتفاع الأسعار أعلى من 111.80 و112.60 من خلال كسر حقيقي سيفتح المجال لمستويات ارتفاع أعلى على المدى البعيد
  • هبوط الأسعار أدنى مستوى 111.20 ثم 110.80 قد يكون بمثابة إشارة هبوط مؤقت بينما عودة الأسعار أدنى 108.00 قد تكون هي نهاية ارتفاع الزوج.

للمزيد من التفاصيل والرسوم البيانية، شاهد الفيديو أعلاه

للتعرف على كيفية التداول على أخبار الفوركس والمتابعة اليومية لأزواج العملات الرئيسية، توصيات يومية، توقعات تحرك الأسعار وتعلم كيفية تطبيق استراتيجيات التداول واستخدام المؤشرات المناسبة لأوضاع السوق الحالية، تفضل بالتسجيل من خلال الرابط لحضور الويبينار اليومي المجاني مع محب حنا الساعة التاسعة صباحاً بتوقيت نيويورك، الرابعة ظهراً بتوقيت المملكةالعربية السعودية.رابط التسجيل لحضور الويبينار



تراجع مؤشر مديري المشتريات لقطاع الخدمات يثير المزيد من مخاوف "تنفيذ الخروج البريطاني" في اقتصاد المملكة المتحدة

الخبرة: حركة السعر، استراتيجيات على مدى القصير المتوسط الأجل. السيرة الذاتية كاملة والمقالات الأخيرة

الاتصال عبر:

تراجع مؤشر مديري المشتريات لقطاع الخدمات يثير المزيد من مخاوف "تنفيذ الخروج البريطاني" في اقتصاد المملكة المتحدة

التنبؤ الأساسي للجنيه الإسترليني: محايد

النقاط الأساسية:

  • الجنيه الإسترليني ينخفض نظراً لتراجع نمو قطاع الخدمات إلى انخفاض على مدار خمسة أشهر
  • زوج العملات الجنيه الإسترليني مقابل الدولار الأمريكي GBP/USD: مراقبة المستوى 1.2200 إلا أنه لا يوجد أي شيء إيجابي حتى يتم الارتفاع فوق مستويات 1.2380
  • إذا كنت تبحث عن أفكار تداول،تفضل بمطالعة أدلة التداول الخاصة بنا. إذا كنت تبحث عن أفكار للتداول على المدى القصير، يرجى التحقق من مؤشر ميول المضاربة (SSI).

اتسم هذا الأسبوع بالقسوة فيما يتعلق بالجنيه الإسترليني، حيث شهدت العملة تراجعاً على مدار خمسة أيام متتالية أمام الدولار الأمريكي لتسجل تحركاً كلياً يبلغ -2.8% من ارتفاعات يوم الجمعة الماضي وصولاً إلى هذا الانخفاض خلال يوم الجمعة الأخير. وعلى الرغم أن ذلك أصبح نوعاً ما من النهج السائد للجنيه الإسترليني في بيئة ما بعد الخروج البريطاني؛ والتي تتلاشي فيها ظروف السوق محددة النطاق أو ربما حتى انتهاء الاتجاهات الصعودية المحتملة من خلال ظهور آخر للبائعين، إلا أن نطاق المدى الطويل لزوج العملات الجنيه الإسترليني مقابل الدولار الأمريكي GBP/USD يعمل إلى حد كبير؛ مما يرجح وجود تحديات أمام نُهج اتجاهية هبوطية طالما ظل الجنيه الإسترليني فوق المستوى النفسي المرتفع عند 1.2000.

وكان المصدر الرئيسي للقلق الذي يدفع تحركات أسعار الاقتصاد البريطاني خلال هذا الأسبوع هو البيانات الأخرى للنمو المتباطئ في قطاع الخدماتوالذي يمثل جزءاً هاماً من اقتصاد المملكة المتحدة. وفي وقت سابق من يوم الجمعة أعلنت Markit/CIPS UK Services عن قراءة مؤشر مديري المشتريات والتي جاءت عند 53.5، حيث لم تتجاوز التوقعات التي بلغت 54 بالإضافة إلى أنها جاءت دون قراءة شهر يناير التي بلغت 54.5. إلا أن ذلك هو الاتجاه الأكبر الذي يثير القلق هنا، ونظراً لأن نقطة البيانات هذه قد شكلت مكاسب مطردة خلال الأشهر التي تلت الاستفتاء على الخروج البريطاني - حيث ارتفعت في الفترة ما بين يوليو وديسمبر، مما ساعد على تهدئة القليل من المخاوف في بيئة ما بعد الخروج البريطاني فيما يتعلق بالعواقب المستقبلية الحادة، إلا أن شهري يناير وفبراير أظهرا خيبة أمل، مما أثار المخاوف بشأن بدء "مخاطر الخروج البريطاني" في الدفع بقوة داخل الاقتصاد البريطاني والبدء في الاصطدام بقطاع الخدمات الذي يمثل أهمية كبرى في ظل استمرار تباطؤ النمو، المدفوع بفرضية أكثر حذراً للمخاطر. وإذا ما أرادت الشركات أن تتوخى الحذر حول البيئة التشغيلية على المدى القريب، وقد يكون ذلك مضموناً بكل تأكيد من خلال التقلبات السياسية التي تحدث داخل البرلمان عقب إجراء الاستفتاء، فإن ذلك من شأنه أن يحد من الاستثمارات الجديدة للشركات التي تتطلع إلى التوسع داخل الاقتصاد البريطاني.

ويمكن للتباطؤ المستمر في نمو الأعمال التجارية الجديدة، بطبيعة الحال، أن يبلغ معدل التضخم: والذي من شأنه أن يزيل القليل من ضغوط بنك إنجلترا المركزي للتحقق من خيارات السياسة "الأقل وضوحاً" خلال المستقبل؛ وقد أتاح هذا التراجع الأقل تهديداً في التضخم للعملة أن تنخفض حيث حظيت الموضوعات ذات المعدلات الأعلى القادمة من الولايات المتحدة بالمزيد من وضع الجنيه الإسترليني في اعتبارها.

يتسم الأسبوع المقبل بالهدوء النسبي في بيانات المملكة المتحدة، حيث تتجه الأنظار صوب يوم الجمعة عند تلقي مجموعة من التصريحات متوسطة الأهمية حول الإنتاج الصناعي والتصنيعي (بيانات شهر يناير)، وأرقام الميزان التجاري (شهر يناير) بالإضافة إلى تقديرات المعهد الوطني للبحوث الاقتصادية والاجتماعية بشأن إجمالي الناتج المحلي لشهر فبراير. ومن المرجح أن يأتي المحرك الأبرز للعملة البريطانية خلال الأسبوع القادم من جانب الموضوعات الخارجية، مثل اجتماع البنك المركزي الأوروبي خلال يوم الخميس وصدور أرقام وظائف القطاع غير الزراعي بالولايات المتحدة خلال يوم الجمعة. وفي الوقت الذي يختبر فيه الجنيه الإسترليني قيماً ضعيفة تاريخياً على المخطط البياني، فإنه من المرجح أن تستمر وتيرة الخسائر المتواصلة على نحو متزايد؛ مما يعني أنه من المرجح أن تحتاج البيانات إلى تسجيل نتائج ضعيفة للغاية لمنطقة الدعم على المدى الطويل عند نحو 1.2000 لإفساح المجال في نهاية المطاف.

وسوف تستمر التوقعات محايدة للجنيه الإسترليني على مدار الأسبوع القادم

-js



أسعار الذهب تترقب تعليقات الاحتياطي الفيدرالي وتقرير "بيج بوك" بالإضافة إلى اتجاهات المخاطر

Classic technical analysis, macro and economic themes

الاتصال عبر:

أسعار الذهب تترقب تعليقات الاحتياطي الفيدرالي وتقرير "بيج بوك" بالإضافة إلى اتجاهات المخاطر

التنبؤ الأساسي للذهب: ⁩محايد

النقاط الأساسية:

  • ⁩أسعار الذهب تتخلى عن المكاسب وسط حالة من الهدوء تخيم على المخاطر الجيوسياسية بالإضافة إلى محضر اجتماع لجنة السوق المفتوحة الفيدرالية الإيجابي
  • ⁩ العملات المقومة بدون غطاء سلعي يمكن أن تكون عرضة لاتجاهات المخاطر بفعل الدولار الأمريكي ذو العائد المرتفع
  • ⁩الحذر من أرقام مبيعات التجزئة الأمريكية وتعليقات الاحتياطي الفيدرالي بجانب تقرير "بيج بوك" بالإضافة إلى تصريحات ترامب

تعرف على ما تشير إليه قرارات بيع وشراء الذهب من جانب متداولي التجزئة فيما يتعلق باتجاه الأسعار القادم!

بدت أسعار الذهب وكأنها بصدد الارتفاع بشكل كبير خلال الأسبوع الماضي حيث أدت المخاوف من تصاعد التوترات الجيوسياسية حول سوريا إلى ارتفاع معدلات النفور من المخاطرة. وشهدت الأسهم انخفاضاً وتراجع الدولار الأمريكي ذو العائد المرتفع نسبياً، مما يدعم الطلب على المعدن الأصفر المقوم بدون غطاء سلعي. وعلى الرغم من ذلك، انعكست ديناميكية التداول هذه على نحو متسارع، وبحلول يوم الخميس تخلى الذهب عن مكاسبه التي حققها خلال اليوم السابق. وقد ساهم تهدئة التوتر في سوريا، ومحضر اجتماع لجنة السوق المفتوحة الفيدرالية، في هذا الأمر.

وعلى ما يبدو أن الأسبوع القادم سوف يأتي على نحو معتدل فيما يتعلق بالإحصائيات الاقتصادية. ومن أبرز الأحداث المقررة هو صدور أرقام مبيعات التجزئة الأمريكية لشهر مارس خلال يوم الثلاثاء. ومن المتوقع أن يزداد معدل إنفاق المستهلك للمرة الأولى على مدى شهرين بنسبة 0.4% على أساس شهري. ومع ذلك، لم تكن البيانات الصادرة ذات أهمية بالنسبة لتوقعات الاقتصاديين خلال الآونة الأخيرة. وقد تدعم المفاجأة الهبوطية الذهب إذا ما شهد الدولار الأمريكي انخفاضاً نتيجة لذلك.

وفيما يتعلق بالبنك المركزي، فإننا لدينا عدد كبير من خطابات صانعي السياسة في الاحتياطي الفيدرالي والتي من شأنها أن تدعم تقلبات الدولار الأمريكي وبالتالي التأثير على الذهب. فمن المقرر أن يتحدث السيد جون ويليامز، رئيس الاحتياطي الفيدرالي في سان فرانسيسكو، الذي أعلن أنه سيحل محل رئيس الاحتياطي الفيدرالي في نيويورك ويليام دادلي، وذلك خلال يوم الثلاثاء. وسيكون الأخير متواجداً هو الآخر خلال يوم الأربعاء لبعض الوقت عقب صدور تقرير "بيج بوك" من الاحتياطي الفيدرالي. وقد يلقي المسح المتفائل للأوضاع الاقتصادية الإقليمية الذي يعكس النغمة المتفائلة من محضر اجتماع لجنة السوق المفتوحة الفيدرالية خلال الأسبوع الماضي بظلاله على المعدن الثمين على المدى القريب.

جدول الخطابات القادمة لأعضاء الاحتياطي الفيدرالي:

أسعار الذهب تترقب تعليقات الاحتياطي الفيدرالي وتقرير "بيج بوك" بالإضافة إلى اتجاهات المخاطر

فيما يتعلق بالتطورات السياسية، يجب ترقب كيف سيكون رد السيد ترامب على سوريا. فهو لم يتخذ قراراً نهائياً بشأن ذلك خلال الأسبوع الماضي. وبالإضافة إلى ذلك، فإنه سيكون على موعد لعقد اجتماع مع رئيس الوزراء الياباني شينزو آبي خلال يوم الثلاثاء للتناقش حول عدة موضوعات مثل كوريا الشمالية والتعريفات الجمركية الأمريكية على واردات المعادن، وحتى هذه اللحظة، لم يتم فرض هذه التعريفات على اليابان. فإذا كان هناك المزيد من التطورات الإيجابية حول هذه الموضوعات فإن هذا من شأنه أن يؤدي إلى تحسن الميل وربما ينعكس ذلك على الدولار الأمريكي، مما قد يجعل الذهب يشهد انخفاضاً.

وبالنظر إلى العائد المرتفع نسبياً خلال الوقت الحالي للدولار الأمريكي، فقد أصبح أكثر حساسية للتقلبات في أسواق الأسهم. وفي بعض الأحيان، يظهر سلوكاً مشابهاً في الدولار الأسترالي والدولار النيوزيلندي المرتبط بالميل واللذان يحظيان بعائد جيد أيضاً. وتكمن النقطة المحورية هنا في أن الدولار الأمريكي يمثل هو الآخر أكثر الأصول سيولة في العالم بجانب كونه ملاذ آمن. لذلك إذا ما حدث تحول في الأمور، فقد يجد الدولار الأمريكي نفسه بصدد الارتفاع.

ماذا يعني ذلك للذهب؟ بالنظر إلى الذهب كونه أحد الأصول التابعة للعملات المقومة بدون غطاء سلعي التي لا ترتبط بالعوائد، فإنه يرتبط بعلاقة عكسية في بعض الأحيان مع الدولار الأمريكي. وبالتالي، يجب ترقب اتجاهات المخاطر والخلفية الأساسية للدولار الأمريكي. وسيكون التوقع الأساسي للذهب محايداً.

مصادر تداول الذهب:



توقعات الأسعار الأسبوعية وتحليل فني عن أسعار الدولار الكندي USDCAD

إستراتيجيات التداول، عوامل التداول النفسية، ميول الأسواق و إدارة المخاطر

الاتصال عبر:

الرسم البياني الشهري

يعكس لنا الرسم البياني الشهري مستوى دعم هام استقرت الأسعار أعلى منه حتى الأن، تفضل بمراجعة التفاصيل أدناه. طالما استمرت الأسعار أعلاه فلدينا احتمال بارتداد الأسعار من المستويات الحالية وارتفاع الزوج مرة أخرى. أما في حال فشل الأسعار والهبوط أدنى 1.2535 فيمكن توقع اختبار حدود نمط العلم عند 1.2270

16 أبريل 2018 -أسعار الدولار الكندي في المواجهة مع بيان البنك المركزي، سعر الفائدة وأخبار أخرى مؤثرة هذا الأسبوع

للتعرف على توقعات أسعار الدولار الكندي الربع سنوي، تفضل بتحميل توقعات الأسعارمجاناً.

.الرسم البياني الشهري -دولار كندي
  • تستقر أسعار زوج الدولار الكندي مقابل الدولار الأمريكي قرب مستوى سعري 1.2570 عند مستوى دعم احتشاد.
  • اختبرته الأسعار تاريخياً مرات متعددة منذ عام 2009. تم تحديده بدوائر على الرسم البياني الشهري.
  • مستوى الدعم المذكور أعلاه أيضاً قرب الحدود الدنيا لعلم التصحيح لمسار الارتفاع الممتد منذ 2013
  • مستوى الدعم المذكور أعلاه يعكس استقرار الأسعار أعلى المتوسط المتحرك 50.
  • مستوى الدعم المذكور أعلاه يقع عند فجوة استنزاف سعرية والتي استقرت الأسعار أعلى منها حتى الأن.
  • مؤشر القوة النسبية عند أقصى مستويات ذروة البيع.

الرسم البياني الأسبوعي

الرسم البياني الأسبوعي -دولار كندي
  • بتطبيق شوكة أندروز على الرسم البياني الأسبوعي، يمكننا تحديد مستوى دعم 1.2535 كمستوى دعم متوسط المدى.
  • نفس المستوى السعري يمثل دعماً أعلى المتوازي الأدنى من شوكة أندرو
  • تكوين السعر لقيعان سعرية أعلى من السابقة لها من خلال شوكة أندرو، استقرار الأسعار أعلى مستوى الدعم يضيف إلى توقع الارتفاع أما كسر الأسعار أدناه سيكون انذاراً باختبار الأسعار لمستويات أقل بكثير.

تقرير التزام المُتداولين

تقرير التزام المُتداولين -دولار كندي -16 أبريل 2018.

للتعرف على كيفية التداول على أخبار الفوركس والمتابعة اليومية لمعظم أزواج العملات الأجنبية، توصيات يومية، توقعات تحرك الأسعار وتعلم كيفية تطبيق استراتيجيات التداول واستخدام المؤشرات المناسبة لأوضاع السوق الحالية، تفضل بالتسجيل من خلال الرابط لحضور الويبينار اليومي المجاني مع محب حنا الساعة التاسعة صباحاً بتوقيت نيويورك، الرابعة ظهراً بتوقيت المملكةالعربية السعودية.رابط التسجيل لحضور الويبينار

  • بحسب أحدث تقرير التزام المُتداولين الصادر يوم الجمعة الماضية والذي يعرض لنا مراكز التداول حتى يوم الثلاثاء الماضي من نفس الأسبوع، يمكننا ملاحظة بعض النقاط الهامة التي توضح لنا المزيد عن احتمالية ارتفاع الزوج، التفاصيل أدناه
  • تحول حاد لمراكز المُتداولين الكبار والمؤسسات المالية (غير التجاريين) نحو بيع الدولار الكندي، أتى ذلك تزامناً مع ارتفاع أسعار الدولار الكندي والذي يمثل تباعداً بين السعر ورد فعل مراكز التداول.
  • نفس الأمر يمكن ملاحظته مراكز التجاريين والتي تحولت بحدة أيضاً نحو شراء الدولار الكندي (التجاريين عكس السوق) مما يزيد من احتمالية هبوط الدولار الكندي.
  • أما عن شريحة صغار المُتداولين وكما تعودنا، تحولت مراكزهم نحو الشراء على عكس المُتداولين الكبار.


الدولار الأسترالي يواجه تحديات خلال الأسبوع، احتمال الهبوط مازال قائماً

إستراتيجيات التداول، عوامل التداول النفسية، ميول الأسواق و إدارة المخاطر

الاتصال عبر:

التحديات التي تواجه الدولار الأسترالي

واجه اليوم الدولار الأسترالي مجموعة من الأخبار الاقتصادية كان أهمها بيان البنك الاحتياطي الأسترالي الصادر يوم 6 مارس 2018بشأن الفائدة والسياسة النقدية، قرر البنك الإبقاء على الفائدة عند مستوياتها المُنخفضة تاريخياً 1.50% والإبقاء على السياسات النقدية السائدة بدون تغيير. شهد ت الأسواق ارتفاع الدولار الأسترالي خلال يوم تداول أمس قبل صدور الأخبار ولكن حتى الأن لم يستمر هذا الارتفاع بعد انتهاء بيان المركزي.

للتعرف على توقعات أسعار الدولار الأسترالي على المدى المتوسط، تفضل بتحميل توقعات الأسعارمجاناً.

لم تنتهي المواجهة بين الدولار الأسترالي والأرقام الاقتصادية بل مازالت الأسواق تنتظر هذا الأسبوع تغير الناتج القومي الربع سنوي والميزان التجاري وسيهتم المُتداولين بتلك الأرقام خاصة بعد الأرقام الصادرة عن الحساب الجاري أمس والتي كانت أسوأ من المتوقع حيث وصل العجز إلى -14 بليون بدلاً من -12.3 بليون وإبقاء المركزي على الفائدة كما هي.

الرسم البياني الأسبوعي

الرسم البياني الأسبوعي AUD/USD.
  • تتداول أسعار الدولار الأسترالي من خلال قناة سعرية صاعدة منذ عام 2015، خلال تلك الفترة الزمنية لم تنجح أسعار الزوج في اختراق مستوى مقاومة 0.8080 المحدد بمستطيلات على الرسم الأسبوعي.
  • تناسق بين حركة مؤشر القوة النسبية (RSI) وحركة السعر مع قراءة المؤشر حالياً في مستوى حيادي.
  • توقف السعر عن تكوين قمم أكثر ارتفاعاً من السابقة لها، يرجى مراجعة الأسهم المُحددة على الرسم.
  • تتداول الأسعار حالياً بين مستوى دعم 0.7735 وهو مستوى دعم قوي وبين المتوسط المتحرك 20 والذي يقوم بدور مُقاومة عند 0.7765. سنراقب رد فعل الأسعار بين تلك المستويين لتحديد اتجاهات التداول خلال الفترة المُقبلة.
  • رد فعل الأسعار في هذه المنطقة السعرية سيتيح المجال لتحديد الأهداف السعرية مثل 0.7640 الحد الأدنى للقناة الصاعدة ومستوى 0.8080 مستوى المقاومة المذكور أعلاه.
رسم بياني 4 ساعات - رد فقع الأسعار قبل صدور البيان

تقرير التزام المُتداولين

تقرير التزام المُتداولين الدولار الأسترالي 6 مارس 2018.

بحسب أحدث تقرير التزام المُتداولين والصادر عن مجلس تداول السلع الأجلة بالولايات المُتحدة الأمريكية، سنرى أن مراكز المُتداولين الكبار مازالت تتحول نحو البيع بصورة تدريجية حتى على رغم من مرحلة الشراء قصيرة الأجل الأسابيع الماضية، وبتدقيق النظر أكثر سنرى رد فعل معاكس لمتداولي التجزئة حيث تشير القراءات تحولهم نحو الشراء تدريجياً والذي يمكن اعتباره إشارة بيع خاصة مع الأخذ بالاعتبار ما نراه على الرسم البياني من حركة الأسعار.

ما هو تقرير التزام المتداولين بأسواق السلع الآجلة وكيفية استخدامه في اتخاذ قرارات التداول؟

مؤشر ميول التداول أي جي IGCS

مؤشر أي جي لميول التداول IGCS
  • يُشير مؤشر ميول التداول IGCS إلى تحول مراكز مُتداولي التجزئة نحو الشراء وهذا من خلال قراءة مراكز التداول لعملاء أي جي. تحول مُتداولي التجزئة نحو الشراء يمثل لنا إشارة بيع أخرى يمكن استخدامها ومتابعتها كمؤشر لنا مع بدء هبوط زوج AUD/USD

ما هو مؤشر ميول التداولIGCS؟ كيف يساعدنا على اتخاذ قرار البيع أو الشراء؟

للتعرف على كيفية التداول على أخبار الفوركس والمتابعة اليومية لمعظم أزواج العملات الأجنبية، توصيات يومية، توقعات تحرك الأسعار وتعلم كيفية تطبيق استراتيجيات التداول واستخدام المؤشرات المناسبة لأوضاع السوق الحالية، تفضل بالتسجيل من خلال الرابط لحضور الويبينار اليومي المجاني مع محب حنا الساعة التاسعة صباحاً بتوقيت نيويورك، الرابعة ظهراً بتوقيت المملكةالعربية السعودية.رابط التسجيل لحضور الويبينار



برعاية أي جي – مُقدمي ديلي اف اكس