ارتدت أسعار الذهب من مستوى المقاومة عند الحد الأعلى للقناة السعرية الهابطة منذ عام 2011 الذي تحدثنا عنه في مقال أمس وعاودت الأسعار الهبوط مرة أخرى مجدداً بعد عودة السيولة للأسواق وبدء التداول مرة أخرى. كونت أسعار الذهب فجوة سعرية مع افتتاح الأسواق وصولاً حتى مستوى 1196 دولار للأونصة الواحدة ثم عاودت الهبوط مجدداً حتى مستوى 1280 دولار.

تحركات الأسعار بالنسبة للدولار والذهب خلال الفترة المقبلة ستكون بين فكرتين عامتين، الأولى هي المخاوف السياسية والثانية هي توقعات النمو ورفع الفائدة بالولايات المتحدة الأمريكية، للتحليل الفني وتوقعات الأسعار، شاهد الفيديو.

توقعات الأسعار وأدلة التداول

لحضور ويبينار يوميلاستراتيجيات التداول وتوقعات الأسعار مع محب حنا، سجل هنا

لحضور ويبينار حصري مترجم مع واكر انجلاند عن استراتيجية للتداول يومي، سجل هنا

أسعار الدولار الأمريكي وأسعار الذهب في مواجهة مع المخاوف السياسية