لا تُفوّت أي مقال من إيليا سبيفاك

اشترك للحصول على تحديثات يومية على المنشورات
الرجاء إدخال الاسم الأول بطريقة صحيحة
يرجى ملء هذا الحقل
الرجاء إدخال اسم العائلة بطريقة صحيحة
يرجى ملء هذا الحقل
الرجاء إدخال بريد الكتروني صحيح
يرجى ملء هذا الحقل
الرجاء اختيار البلد

أود تلقي المعلومات عبر البريد الإلكتروني من DailyFX و IG حول فرص التداول، ومنتجاتهم، وخدماتهم

يرجى ملء هذا الحقل

توقعاتك تصل رأسا إلى صندوق بريدك

لا تكتف بقراءة تحليلنا بل اختبره. مع التوقعات التي تصلك، سوف تحصل على حساب تجريبي مجاني من مزودنا أي جي لتجربة التداول بدون مخاطر.

حسابك التجريبي مزود مسبقا بمبلغ افتراضي قدره $10,000، يمكنك استعماله للتداول في أكثر من 10,000 أسواق عالمية حية.

سنرسل لك تفاصيل تسجيل الدخول بعد قليل.

تعرف أكثر على حسابك التجريبي

لقد اشتركت في إيليا سبيفاك

يمكنك إدارة اشتراكاتك عبر اتّباع الرابط الموجود في حاشية الرسائل الالكترونية التي ستستلمها من طرفنا

لقد وقع خطأ عند إرسالك النموذج
الرجاء إعادة المحاولة مرة أخرى

التنبؤ الأساسي للدولار الأمريكي: صعودي

  • الدولار الأمريكي يحظى بمكاسب قوية على مدى ستة أسابيع بناءً على الحالة المتفائلة للجنة السوق المفتوحة الفيدرالية، والبنك المركزي الأوروبي الذي يتسم بالسلبية
  • التعليقات القادمة من جانب صانعي السياسات في الاحتياطي الفيدرالي قد تدعم الميل الصعودي
  • مخاوف الحرب التجارية قد تحد من شهية المخاطرة، وتنعش الطلب على الملاذ الآمن

يمكنك مطالعة الدليل المجاني للحصول على مساعدة في بناء الثقة في إستراتيجية تداول الدولار الأمريكي!

حظي الدولار الأمريكي بزخم صعودي مرة أخرى خلال الأسبوع الماضي، كما كان متوقعاً. وقد برزت العملة من أسبوع يحمل بين طياته مخاطر أحداث بارزة مع أقوى تقدم منذ أواخر أبريل. وكان إعلان السياسة النقدية الإيجابي من جانب الاحتياطي الفيدرالي بالإضافة إلى الإعلان السلبي من جانب البنك المركزي الأوروبي هما العامل الأبرز خلال هذا الأسبوع. فقد أدى هذا الأخير إلى انخفاض سعر صرف زوج العملات اليورو مقابل الدولار الأمريكي EUR/USD، مما أضفى المزيد من القوة الكبيرة على العملة الأمريكية.

وتأتي الأجندة الاقتصادية معتدلة على مدى الأسبوع القادم، مع صدور بيانات مسوحات مؤشر مديري المشتريات التي سوف تمثل أهم البيانات الاقتصادية خلال ذلك الأسبوع. ومن شأن ذلك أن يسلط الضوء على المزيد من التعليقات من جانب مسؤولي الاحتياطي الفيدرالي. وقد يساعد السيناريو الإيجابي الذي يعزز من الرسالة الواردة من اجتماع لجنة السوق المفتوحة الفيدرالية خلال الأسبوع الماضي على دعم ميل صعودي.

قد تعاود المخاوف المتزايدة من حدوث حرب تجارية الظهور مرة أخرى. ولا يزال يتعين على الأسواق أن تشهد انقسامات عميقة بين أكبر اقتصادات عالمية في قمة قادة الدول الصناعية السبعة بالإضافة إلى الشقاق المتزايد بين الولايات المتحدة والصين. وقد انتاب المستثمرون أيضاً مخاوف فورية - قمة ترامب / كيم، ودعوات السياسة من جانب لجنة السوق المفتوحة الفيدرالية والبنك المركزي الأوروبي - من أجل استيعاب المخاطر المحتملة بالكامل. وقد يكون وقت القيام بذلك في متناول اليد.

وعلى ما يبدو أن البيت الأبيض عازم على المضي قدماً في محاولاته للتنمر أثناء مضيه في الطريق نحو ترتيبات تجارية أفضل. وعلى الرغم من ذلك يبدو أن أهداف الهجوم الخاصة به منظمة على نحو متزايد في الدفع بذلك إلى الخلف بالإضافة إلى تنسيق الجهود وإعداد تدابير انتقامية قوية. ومن شأن ذلك إتاحة الفرصة أمام خلاف تجاري قد يعرقل سلاسل الإمداد الحيوية إلى حد كبير والإضرار بالنمو العالمي، مما يؤدي إلى تصفية المخاطر.

إذا ما استطاع هذا التحرك أن يحظى بزخم ملموس، فقد يشهد الدولار الأمريكي اندفاعاً حاداً مرة أخرى نحو الارتفاع. وفي حين أنه من المرجح أن تخفض الأسواق نطاق تشديد الاحتياطي الفيدرالي على خلفية توتر الميل، فإنه من غير المرجح أن يعمل ذلك على ردع المتداولين الذين يهتمون في المقام الأول بالحفاظ على رأس المال حيث إن سيولة الدولار الأمريكي التي لا تضاهى تنعش جاذبيته كملاذ.

مصادر التداول عبر سوق الفوركس