لا تُفوّت أي مقال من جيمس ستانلي

اشترك للحصول على تحديثات يومية على المنشورات
الرجاء إدخال الاسم الأول بطريقة صحيحة
يرجى ملء هذا الحقل
الرجاء إدخال اسم العائلة بطريقة صحيحة
يرجى ملء هذا الحقل
الرجاء إدخال بريد الكتروني صحيح
يرجى ملء هذا الحقل
الرجاء اختيار البلد

أود تلقي المعلومات عبر البريد الإلكتروني من DailyFX و IG حول فرص التداول، ومنتجاتهم، وخدماتهم

يرجى ملء هذا الحقل

توقعاتك تصل رأسا إلى صندوق بريدك

لا تكتف بقراءة تحليلنا بل اختبره. مع التوقعات التي تصلك، سوف تحصل على حساب تجريبي مجاني من مزودنا أي جي لتجربة التداول بدون مخاطر.

حسابك التجريبي مزود مسبقا بمبلغ افتراضي قدره $10,000، يمكنك استعماله للتداول في أكثر من 10,000 أسواق عالمية حية.

سنرسل لك تفاصيل تسجيل الدخول بعد قليل.

تعرف أكثر على حسابك التجريبي

لقد اشتركت في جيمس ستانلي

يمكنك إدارة اشتراكاتك عبر اتّباع الرابط الموجود في حاشية الرسائل الالكترونية التي ستستلمها من طرفنا

لقد وقع خطأ عند إرسالك النموذج
الرجاء إعادة المحاولة مرة أخرى

قوة الدولار تتلاشى بعد الأحاديث الجمركية: رئيس الاحتياطي الفيدرالي يشير إلى احتمالية رفع أسعار الفائدة بمعدل أربع مرات

النقاط الأساسية:

  • زوج العملات اليورو مقابل الدولار الأمريكي EUR/USD يشهد ارتداداً، وزوج العملات الدولار الأمريكي مقابل الين الياباني USD/JPY يشهد انكساراً قبيل أسبوع كبير للبنوك المركزية⁦⁩.
  • تأثير التعريفات الجمركية وحروب التجارة على الاقتصاد الأمريكي والدولار⁦⁩.
  • ⁩- هل تتطلع إلى تحسين نهج التداول الخاص بك؟ اكتشف سمات المتداولين الناجحين. إذا كنت تبحث عن أفكار للتداول يرجى التحقق من مؤشر ميول المتداولين الخاص بشركة IG.

التنبؤ الأساسي للدولار الأمريكي: ⁩هبوطي

حظي الدولار الأمريكي بأسبوع يتسم بالفوضى والوصول إلى الذروة إلى حد ما. فقد افتتح الدولار الأمريكي هذا الأسبوع ليواصل الارتفاع الممتد من الأسبوع الماضي؛ واستمرت هذه القوة على نحو واسع وصولاً إلى يوم الخميس. وعلى ما يبدو أن المحفز الأساسي للدولار الأمريكي كان هو الشهادة التي أدلى بها رئيس الاحتياطي الفيدرالي جيروم باول خلال يوم الخميس؛ حيث إنه قام بالتخفيف من آثار "سياسة الاحتياطي الفيدرالي" مع الإشارة إلى احتمالية رفع أسعار الفائدة بواقع أربع مرات خلال هذا العام. والأسهم لا تحفز هذه التضمينات، مما جعل الأسهم الأمريكية تتداول على انخفاض في أعقاب ذلك؛ إلا أن انتعاش الدولار الأمريكي هو على ما يبدو أنه قد قام بجذب الانتباه عبر أسواق العملات الأجنبية حيث يبدو أن هناك فرصة مشروعة جداً لقيام الدولار الأمريكي بكسر اتجاهه الهبوطي الذي شهده خلال العام الماضي والذي جعله يفقد ما يصل إلى 15% من قيمته.

الدولار الأمريكي عبر مؤشر الدولار الأمريكي ‘DXY’: الاتجاه الهبوطي يقلص قيمة الدولار الأمريكي بمعدل 15% (ارتفاع 2017 إلى انخفاض 2018)

قوة الدولار تتلاشى بعد الأحاديث الجمركية: رئيس الاحتياطي الفيدرالي يشير إلى احتمالية رفع أسعار الفائدة بمعدل أربع مرات

المخطط من إعداد جايمس ستانلي

شهدت قوة الدولار الأمريكي تحولاً سريعاً خلال يوم الخميس، وعلى ما يبدو أن الارتفاع على المدى القريب قد شهد استقراراً قبيل اليوم الثاني من شهادة رئيس الاحتياطي الفيدرالي جيروم باول. فقد تراجع الدولار الأمريكي وبدأ في إظهار دعم حول الارتفاع المتأرجح لشهر فبراير؛ وقد حدث ذلك عند إعلان الرئيس ترامب احتمالية فرض رسوم جمركية على واردات الصلب والألومنيوم من الصين بمقدار 25%. وأنا أشير إلى أنها تعريفات محتملة لأن هذا هو كل ما نعرفه خلال هذه المرحلة، وهو أبعد ما يكون عن أمر تم حسمه. إلا أن رد فعل السوق الأولي لم يكن مريحاً، وقد أدى ذلك إلى وجود نمط من الضعف في جميع الأسهم الأمريكية، وسندات الخزانة الأمريكية والدولار الأمريكي.

قوة الدولار الأمريكي تتراجع، ومؤشر الدولار الأمريكي يتراجع إلى ما دون 90.00 عقب الإعلان عن التعريفات الجمركية

قوة الدولار تتلاشى بعد الأحاديث الجمركية: رئيس الاحتياطي الفيدرالي يشير إلى احتمالية رفع أسعار الفائدة بمعدل أربع مرات

المخطط من إعداد جايمس ستانلي

كان للأحداث الرئيسية التي شهدها الأسبوع من خلال مجموعة كبيرة من البيانات الصادرة عن الولايات المتحدة تأثير كبير للغاية. خلال يوم الثلاثاء، تم صدور أرقام طلبات السلع المعمرة في الولايات المتحدة والتي شهدت انخفاضاً يبلغ -3.7%؛ مما يخفف من الانكماش المتوقع الذي يبلغ 2%. إلا أنه على الجانب الآخر، تم صدور أرقام مؤشر ثقة المستهلك بعد ساعة ونصف فقط، وهي القراءة التي جاءت عند أعلى مستوياتها منذ عام 2000، قبل وقت قصير من أزمة "فقاعة الإنترنت" والتي عرفت باسم "فقاعة تكنولوجيا المعلومات". وفي وقت لاحق من الأسبوع، تم صدور أرقام نفقات الاستهلاك الشخصي والتي جاءت عند 1.5% وفقاً للتوقعات، بالإضافة إلى بيانات معهد إدارة الموارد الأمريكي التي فاقت التوقعات؛ إلا أنه بمرور الوقت استطاعت هذه البيانات التأثير على الأسواق، مع وجود موضوعات أخرى مطروحة على الساحة.

وقبيل التوجه نحو الأسبوع المقبل، يظل التأثير الأبرز الذي يأتي من جانب الولايات المتحدة هو تقرير وظائف القطاع غير الزراعي الذي سيصدر خلال يوم الجمعة. ونتوقع بشكل تام أن تسيطر كلاً من التعريفات الجمركية و"حروب التجارة" على العناوين الرئيسية، لاسيما في الأيام الأولى من الأسبوع؛ فإذا كان يوم أمس يمثل نموذجاً لما سوف يحدث، فمن المرجح أن يُفسر ذلك على أنه أمر سلبي للدولار الأمريكي.

وتأتي البيانات الأبرز على التقويم الاقتصادي خلال الأسبوع القادم من خارج الولايات المتحدة، حيث إن هناك عدداً كبيراً من قرارات أسعار الفائدة الصادرة عن البنوك المركزية ذات تأثير عالمي، وعلى رأسها انتخابات محورية في إيطاليا تجري خلال عطلة نهاية الأسبوع. وسيواجه كل من البنك المركزي الأوروبي وبنك اليابان أسئلة حول الخروج من برنامج التيسير الكمي وتشديد المحفزات فيما يتعلق بكل منهما؛ ومن المحتمل أن يتطلع كل من بنك كندا وبنك الاحتياطي الأسترالي إلى تجنب موضوع تعديلات أسعار الفائدة تماماً حيث لا يبدو أن الاقتصاد في وضع يبرر شروطا مالية أكثر تشدداً. ومع ذلك، فإن أي قوة قد تشهدها العملات ذات الصلة من مجموعة قرارات أسعار الفائدة هذه يمكنها أن تعيق أيضا تطلعات الدولار الأمريكي الصعودية.

التقويم الاقتصادي لـ DailyFX: بنك الاحتياطي الاسترالي، بنك كندا، البنك المركزي الأوروبي، بالإضافة إلى بنك اليابان يتفوقون على تقرير وظائف القطاع غير الزراعي الأمريكي خلال يوم الجمعة.

قوة الدولار تتلاشى بعد الأحاديث الجمركية: رئيس الاحتياطي الفيدرالي يشير إلى احتمالية رفع أسعار الفائدة بمعدل أربع مرات

المخطط من إعداد جايمس ستانلي

سوف تكون توقعات الدولار الأمريكي خلال الأسبوع القادم هبوطية. وفي حين أظهرت قوة هذا الأسبوع الوعد، فإن الأمر غير المتوقع للتعريفات الجمركية المحتملة يزيد من تعقيد الخلفية الأساسية؛ وعلى ما يبدو أن العامل x في المعادلة يعد هو الدافع وراء الصورة الأكبر للدولار الأمريكي، ويمثل ذلك التوسع المالي في الولايات المتحدة. ويتم تمويل التوسع المالي في الولايات المتحدة من خلال الديون؛ مما يعني زيادة المعروض من سندات الخزانة الأمريكية. فزيادة المعروض مع الطلب المحدد تعني أن الأسعار يجب أن تتحرك نحو الهبوط لإيجاد توازن جديد؛ وهذا أمر سلبي للدولار الأمريكي، كما رأينا حتى الآن خلال عام 2018 مع استمرار الصورة الكبيرة للاتجاه الهبوطي.

انضم إلى ويبينار مترجم فورياً مع مايكل بطرس حول اعدادات الرسم البياني على المدى القصير واستراتيجيات التداول السريع (سكالبينج) وتغطية شاملة عن أسعار الذهب وزوج اليورو مقابل الدولار الأمريكي يوم الأربعاء الموافق 7 مارس في تمام الساعة السابعة والنصف صباحاً بتوقيت نيويورك، الثالثة والنصف ظهراً بتوقيت المملكة العربية السعودية وجلسة أسئلة للرد على الاستفسارات. تفضل بالتسجيل من هنا لحضور الويبينار المجاني

لمطالعة المزيد:

هل تبحث عن التحليل المتعلق بالدولار الأمريكي على المدى الطويل؟ تحتوي توقعات DailyFX الخاصة بالربع الأول على قسم لجميع العملات الرئيسية، بالإضافة إلى أننا نوفر المزيد من المصادر لأزواج الدولار الأمريكي مثل زوج العملات اليورو مقابل الدولار الأمريكي EUR/USD، وزوج العملات الجنيه الإسترليني مقابل الدولار الأمريكي GBP/USD، وزوج العملات الدولار الأمريكي مقابل الين الياباني USD/JPY، بالإضافة إلى زوج العملات الدولار الأسترالي مقابل الدولار الأمريكي AUD/USD. ويمكن للمتداولين البقاء على اطلاع بالمراكز على المدى القريب من خلال مؤشر ميول المتداولين الخاص بشركة IG .