لا تُفوّت أي مقال من Moheb Hanna

اشترك للحصول على تحديثات يومية على المنشورات
الرجاء إدخال الاسم الأول بطريقة صحيحة
يرجى ملء هذا الحقل
الرجاء إدخال اسم العائلة بطريقة صحيحة
يرجى ملء هذا الحقل
الرجاء إدخال بريد الكتروني صحيح
يرجى ملء هذا الحقل
الرجاء اختيار البلد

أود تلقي المعلومات عبر البريد الإلكتروني من DailyFX و IG حول فرص التداول، ومنتجاتهم، وخدماتهم

يرجى ملء هذا الحقل

توقعاتك تصل رأسا إلى صندوق بريدك

لا تكتف بقراءة تحليلنا بل اختبره. مع التوقعات التي تصلك، سوف تحصل على حساب تجريبي مجاني من مزودنا أي جي لتجربة التداول بدون مخاطر.

حسابك التجريبي مزود مسبقا بمبلغ افتراضي قدره $10,000، يمكنك استعماله للتداول في أكثر من 10,000 أسواق عالمية حية.

سنرسل لك تفاصيل تسجيل الدخول بعد قليل.

تعرف أكثر على حسابك التجريبي

لقد اشتركت في Moheb Hanna

يمكنك إدارة اشتراكاتك عبر اتّباع الرابط الموجود في حاشية الرسائل الالكترونية التي ستستلمها من طرفنا

لقد وقع خطأ عند إرسالك النموذج
الرجاء إعادة المحاولة مرة أخرى

تواجه أسعار الجنيه الإسترليني هذا الأسبوع مجموعة من مخاطر الأحداث التي قد يكون لها أثراً ملحوظاً على تحركات أسعار الجنيه مقابل العملات الأجنبية وعلى رأسهم الدولار الأمريكي. تتمثل مخاطر الأحداث في الاتي: -

  • عودة تفاصيل مشروع قانون بريكسيت مرة أخرى للمناقشة في يوم الأربعاء من هذا الأسبوع أمام مجلس العموم في بريطانيا وذلك بعد فشل مجلس اللوردات في انهاء الجدل حول بعض النقاط الأساسية. يضيف هذا المزيد من عدم الوضوح واليقين بشأن أسعار الجنيه خلال الفترة المُقبلة وسيكون بمثابة مخاطر سياسية في المواجهة هذا الأسبوع.
  • لن يخلو الأمر من مخاطر سياسية فقط بل يواجه الإسترليني يوم الخميس من هذا الأسبوع اعلان بنك إنجلترا المركزي عن الفائدة والذي حتى الأن من المُتوقع الإبقاء عليه كما هو عند 0.50%. سيتم أيضاً الإعلان عن نسبة التصويت على الفائدة والتي ان تغيرت قد يكون لها أثر كبير على الأسعار وبيان البنك المركزي بشأن السياسة النقدية. خلال الأشهر الماضية، انتهج المركزي خطوات حذرة تجاه السياسة النقدية والفائدة، فهل سنرى تغيراً هذه المرة؟ أعتقد ذلك.

للتعرف على توقعات أسعار الدولار على المدى المتوسط، تفضل بتحميل توقعات الأسعارمجاناً.

مراجعة أسعار الجنيه الإسترليني على الرسم البياني اليومي: -

رسم بياني يومي GBPUSD
  • بالنظر إلى كل الإطارات الزمنية على الرسم البياني لزوج العملات GBPUSD، يمكن وبدون تردد رؤية الأوضاع السلبية على الرسم. أغلب الأنماط والمؤشرات تشير إلى المزيد من الهبوط في الأسعار. فمنذ مطلع الشهر الحالي والجنيه مستمر في الهبوط من 1.3480 حتى سعره الأن 1.3170
  • لدينا مسار ارتفاع تم كسره، أسعار تتداول أدنى المتوسطات المُتحركة ومستويات دعم تم كسرها بسهولة تشير إلى احتمال استمرار الهبوط إلى 1.3000.
  • سيكون استقرار الأسعار أعلى منطقة الدعم المُحددة على الرسم البياني أعلاه بمثابة تحديد الاتجاه والحماية في ارتداد الأسعار والهبوط مرة أخرى.
  • التداول باستخدام التحليل الفني يسمى بفن الاحتمالات، أي أنه من وجهة نظر العائد إلى المخاطرة في تنفيذ صفقات التداول فإن شراء الزوج هو الأفضل في هذه الحالة أي المُضاربة على الارتفاع واستخدام حماية قرب 1.3150.
  • أحد ظواهر أسواق التداول هي "في أوقات التشاؤم القصوى، تكمن أفضل الفُرص" ولهذا مع امعان النظر التدقيق في كل ما هو مسرود هنا وغيره، قد نكون بصدد ارتفاع أسعار الجنيه GBPUSD

للتعرف على كيفية التداول على أخبار الفوركس والمتابعة اليومية لمعظم أزواج العملات الأجنبية، توصيات يومية، توقعات تحرك الأسعار وتعلم كيفية تطبيق استراتيجيات التداول واستخدام المؤشرات المناسبة لأوضاع السوق الحالية، تفضل بالتسجيل من خلال الرابط لحضور الويبينار اليومي المجاني مع محب حنا الساعة التاسعة صباحاً بتوقيت نيويورك، الرابعة ظهراً بتوقيت المملكةالعربية السعودية.رابط التسجيل لحضور الويبينار

مؤشر ميول التداول –IGCS

مؤشر ميول التداول IGCS

مؤشر ميول التداول الخاص بشركة أي جي يتيح لنا التعرف على مراكز عملاء مجموعة أي جي IG Group PLC بالنسبة إلى مراكز تداول السلع وأزواج العملات المُختلفة. ومن المُعتاد استخدامه كمؤشر مُناقض بصورة عامة الا في بعض الأحيان. فكرة المؤشر تعتمد على أن مُعظم قرارات مُتداولي التجزئة في أوقات كثيرة تعكس بعض العواطف أو الطبيعة الإنسانية. مثال على ذلك، الشراء عند القمم السعرية والبيع عند القيعان السعرية والتحول من البيع إلى الشراء والعكس بعد تحركات الأسعار القوية.

عند تطبيق المؤشر على أسعار الجنيه الإسترليني مُقابل الدولار الأمريكي GBPUSD، يُمكن ملاحظة الاتي: -

  • وصول مراكز الشراء لمُتداولي التجزئة عند أقصى مستوياتها خلال الستة أشهر الأخيرة وقرب أقصى مستوياتها تاريخياً. على الرغم من أن المركز هي شراء أي أنه بحسب المؤشر ينبغي البيع وليس الشراء إلا أن مستويات الشراء القُصوى تعكس لنا احتمال نقطة تحول.
  • يمكن ملاحظة تباعد بين حركة السعر الهبوطية والتحرك العرضي لمراكز الشراء، التباعد قد يعني لنا تكوين قاع سعري بالنسبة إلى أسعار الجنيه الإسترليني.

جدير بالذكر وهام جداً أن نتذكر أنه غير صحيح استخدام مؤشر ميول التداول بمفرده في اتخاذ قرارات التداول، يمكن اعتباره أداة أخرى يتم إضافتها إلى مجموعة المؤشرات والتحاليل التي تستخدمها.

تفضل بتحميل الدليل المجاني عن كيفية استخدام مؤشر ميول التداول من خلال هذا الرابط

تفضل بالمتابعة على تويتر لتسلم الفرص فور إصدارها @mohebhanna