النقاط الرئيسية حول تداول الداو جونز اليومي:

  • يعد مؤشر داو جونز الصناعي أحد أقدم مؤشرات الأسهم الأمريكية، حيث يحتوي على أسهم 30 شركة من كبرى الشركات الأمريكية التي تتداول في بورصة نيويورك وناسداك. وغالباً ما يطلق على مؤشر الداو جونز كمؤشر "الشركات الكبرى" بسبب أنواع الشركات الممثلة.
  • سوف يتطلع المتداولون غالباً اليوم إلى مؤشرات الأسهم الأمريكية مثل داو جونز وذلك لأن الميول السائدة في السوق قد تجعل من احتمالية المراكز على المدى القصير أمراً أكثر وضوحاً. وظل مؤشر الداو جونز في اتجاه صعودي منذ أكثر من تسع سنوات حتى كتابة هذه السطور، وهو الأمر الذي يمكنه أن يساعد المتداولين على المدى القصير في فهم الميل الاتجاهي الذي يمكن أن يساعد في تحديد المراكز اليومية.

مؤشر داو جونز الصناعي هو ثاني أقدم المؤشرات وجوداً، فقد بدأ عمله في مايو 1896 من خلال تشارلز داو وإدوارد جونز. وكان داو يعمل محرراً في صحيفة وول ستريت جورنال في ذلك الوقت، وكان مساعده إدوارد جونز إحصائياً يبحث عن طريقة أكثر سهولة لتتبع أداء السوق. وكان الثنائي قد قاما بإنشاء مؤشر داو جونز للنقل في عام 1886 ويستند إلى حد كبير على خطوط السكك الحديدية، إلا أنه عندما أصبح الاقتصاد الأمريكي أكثر اعتماداً على الصناعة، قاما بالبحث عن طريقة أفضل لقياس أداء السوق الكلي وقاما بتصميم مؤشر داو جونز الصناعي ليضم أسهم نحو 30 شركة صناعية. وعلى مدى السنوات التالية، تغيرت تركيبة المؤشر ولم يعد ذلك المفهوم الصناعي ينطبق حيث إن المؤشر يحتوي على شركات تكنولوجيا مثل (آبل، أنتل، أي بي إم) جنباً إلى جنب مع شركات أدوية مثل (ميرك اند كو، فايزر).

لماذا يتم تداول الداو جونز وما هي إشارات التداول الرئيسية

نتيجة لتتبع مؤشر داو جونز الصناعي للشركات الـ 30 الكبرى الأكثر استقراراً في الاقتصاد الأمريكي، يمثل المؤشر عامل جذب لأولئك الذين يتطلعون إلى التركيز على أسهم الشركات الكبرى. وقد يكون هذا الأمر جذاباً عندما تعرض المؤشرات أنفسها عبر فئة من الأصول، مثلما شاهدنا على مدار السنوات التسع الماضية في الأسهم خارج الولايات المتحدة منذ انقضاء الأزمة المالية العالمية. وهذا من شأنه أن يساعد المتداولين على فهم الميل في السوق، بحيث يمكن تركيز استراتيجيات التداول اليومي على المدى القصير نحو الاتجاه السائد.

تتمثل إحدى الطرق الشائعة التي يقيس بها المتداولون الاتجاهات في المتوسط المتحرك على مدى 200 يوم. ويقصد بالمتوسط المتحرك لمدة 200 يوم الذي يتم تطبيقه على المخطط البياني اليومي، وعندما ترتفع الأسعار فوق هذا المستوى، يمكن للمتداولين النظر في الإستراتيجيات الصعودية على أنماط التداول على المدى القصير. وعلى العكس، عندما تأتي الأسعار دون هذا المستوى، يمكن للمتداولين البدء في النظر في الإستراتيجيات الهبوطية في ظل التوقعات بأن الأسعار قد تستمر في الانخفاض.

المخطط اليومي لمؤشر داو جونز عبر العقود مقابل الفروقات (النقدية) في وول ستريت

تحليل مؤشر داو جونز على الرسم البياني اليومي ووصول الأسعار إلى المتوسط المتحرك لمدة 200 سوم

تم إعداد المخطط باستخدام منصة IG

كيف يمكننا تداول الداو جونز

التداول على مؤشر الداو جونز يومياً ليس بالأمر السهل، بل إن معظم من يحاولون ذلك تبوء محاولاتهم بالفشل. إن التداول اليومي هو أكثر بكثير من مجرد توقع الاتجاه الذي قد يتحرك فيه السهم أو المؤشر، ثم الأمل في أن يتم ذلك. وفي سلسلة الأبحاث المتعلقة عن سمات المتداولين الناجحين الخاص بديلي إف إكسقمنا بالتركيز على كيفية إدارة المخاطر كعامل محدد مهم لإخفاق الشخص أو نجاحه في سوق الفوركس، ويمكن تطبيق هذا النوع من القواعد على تداول الأسهم أو المؤشرات.

المستقبل غير واضح، وسيظل هذا هو الحال دائماً؛ ويهدف تحليل المتداولين إلى الحصول على الفرص من جانبهم، حتى وإن كان ذلك على نحو ضئيل. إلا أن الخسائر سوف تظل مستمرة، وفي حال إذا ما تم التغاضي عنها دون مراقبة، فإنه يمكن لخسارة واحدة أن تمحو مكاسب العديد من التداولات الرابحة. لذلك، في حين أن نسبة الربح تعد مقياساً هاماً للمتداول، فهي بعيدة عن المستوى الوحيد، حيث إن الأشياء مثل الربح والمخاطرة تلعب هي الأخرى دوراً رئيسياً فيما إذا كان هذا المتداول سوف تكون لديه القدرة على الاستمرار عند صعود وهبوط التداولات في الأسواق.

كقاعدة عامة، يجب أن يتطلع المتداولون إلى الحد من خسائرهم مع السماح لأرباحهم بالاستمرار، ويظل هذا هو الحال سواء كانت استراتيجية طويلة الأجل، أو نهج تداول يومي على المدى القصير.

ساعات تداول مؤشر داو جونز وأفضل النصائح للمتداولين على مدار اليوم

تستهل أسواق الأسهم الأمريكية نشاطها في الساعة 9:30 صباحاً وتغلق عند الساعة 4:00 مساءً بتوقيت شرق الولايات المتحدة، مما يجعل فترة التداول هذه أكثر نشاطًا لمؤشر داو جونز الصناعي والشركات المدرجة به. وليس هذا هو الوقت الوحيد التي يظل فيه المؤشر متاحاً، حيث إن ساعات تداول الداو جونز متاحة من خلال العقود الآجلة وعقود الفروقات التي تظل مفتوحة حتى عند إغلاق الأسواق الأمريكية. وتظل أسواق العقود الآجلة مفتوحة للتداول على مدى 23.25 ساعة في اليوم، وغالباً ما تكون أسواق العقود مقابل الفروقات كذلك؛ وهو الأمر الذي يتيح للمتداولين إمكانية التوقع عبر مؤشر الداو جونز على مدار الساعة. وتكون الفترة الأكثر سيولة على مدار اليوم في مؤشر داو جونز هي التي تأتي بالتوازي مع ساعات السوق الأمريكية، عندما يتم تداول الأسهم الفردية والصناديق المتداولة في البورصة جنباً إلى جنب مع أسواق العقود الآجلة ذات الصلة.

تمثل إدارة التداول نقطة محورية يتم التركيز عليها فيما يتعلق بالمتداولين على مدار اليوم. وكما أشرنا أعلاه، يجب أن يتطلع المتداولون إلى تخفيض الخسائر مع السماح للصفقات الرابحة بالمضي قدماً، ويمكن لإدارة التداول أن تساعد في تحقيق هذه الغاية. ويمكن للمتداولين النظر في إستراتيجيات إدارة التداول مثل نقاط التعادل بدون مكسب أو خسارة، أوالخروج من المراكز الرابحة في الجهود المبذولة لإزالة النفقات الأولية للمخاطرة، مع إتاحة الفرصة للخروج من مركز مربح بمعدلات مواتية على نحو متزايد.

لماذا تعد إدارة مخاطر التداول أمراً أكثر أهمية من إشارات التداول اليومية؟

في ديلي اف اكس قمنا بالبحث في ملايين التداولات المباشرة لإجراء أبحاث حول ما أخبرنا به الحدس التداولي. ويمكن القول بأنه عندما يفتح المتداولون مراكز نحو اتجاهات قوية مع وجود نسب إيجابية للمخاطرة إلى الربح، فإن لديهم فرص أفضل للنجاح في المتوسط. فمعدل نسب المخاطرة إلى الربح يمثل عاملاً هاماً في التمييز بين سمات المتداولين الناجحين. كما أن تحريك مستويات أوامر إيقاف الخسارة إلى نقطة تعادل بدون مكسب أو خسارة في أقرب وقت ممكن هو طريقة لتحقيق نسب إيجابية لمعدلات المخاطرة إلى الربح. ويمكنك أيضاً مراجعة تحليل مؤشر داو جونز من خلال توقعتنا الأسبوعية في موقعنا الخاص.