لا تُفوّت أي مقال من فريق أبحاث الديلي إف إكس

اشترك للحصول على تحديثات يومية على المنشورات
الرجاء إدخال الاسم الأول بطريقة صحيحة
يرجى ملء هذا الحقل
الرجاء إدخال اسم العائلة بطريقة صحيحة
يرجى ملء هذا الحقل
الرجاء إدخال بريد الكتروني صحيح
يرجى ملء هذا الحقل
الرجاء اختيار البلد

أود تلقي المعلومات عبر البريد الإلكتروني من DailyFX و IG حول فرص التداول، ومنتجاتهم، وخدماتهم

يرجى ملء هذا الحقل

توقعاتك تصل رأسا إلى صندوق بريدك

لا تكتف بقراءة تحليلنا بل اختبره. مع التوقعات التي تصلك، سوف تحصل على حساب تجريبي مجاني من مزودنا أي جي لتجربة التداول بدون مخاطر.

حسابك التجريبي مزود مسبقا بمبلغ افتراضي قدره $10,000، يمكنك استعماله للتداول في أكثر من 10,000 أسواق عالمية حية.

سنرسل لك تفاصيل تسجيل الدخول بعد قليل.

تعرف أكثر على حسابك التجريبي

لقد اشتركت في فريق أبحاث الديلي إف إكس

يمكنك إدارة اشتراكاتك عبر اتّباع الرابط الموجود في حاشية الرسائل الالكترونية التي ستستلمها من طرفنا

لقد وقع خطأ عند إرسالك النموذج
الرجاء إعادة المحاولة مرة أخرى

من المحتمل أن يكون تداول الأنباء الاقتصادية كتقرير الوظائف المتوافرة خارج القطاع الزراعي خطيرًا للغاية. وبالنسبة الى أي شخص يغوص هذه التجربة من دون الخوف من الأضرار التي قد تطال حسابه بسبب التذبذبات، لا يجب عليه القيام بذلك بل ينبغي عليه التريّث الى حين هدوء الأسواق.

ولكن بالنسبة الى التاجر الذي يأخذ حذره دائمًا ويستعين بخطّة قوية لإدارة المخاطر، ويحمي حسابه عن طريق تفادي ارتكاب الخطأ الأبرز الذي يقع فيه تجّار الفوركس-من الممكن أن توفر له الإصدارات الجديدة فرصًا سانحة لتحقيق أرباح كثيفة في فترة قصيرة من الوقت. فتحرّكات الأسعار تتمتّع بالقدرة على مساعدة التاجر على توقيت موعد دخول التجارات. جدير بالذكر أن هذا أيضاً قد يضاعف من الخسائر.

هذا التحرّك والتذبذبات قد تزيد من النقاط في حساب التاجر.

رصد الأنباء الاقتصادية بالتزامن مع تحرّكات الأسعار

تستطيع أيضًا الانتقاص من النقاط في حال لم يتمّ استخدامها بشكل صحيح.

فيما يلي، طريقة من أكثر الطرق شيوعًا التي بإمكان التاجر اتّباعها لتداول الأنباء-بغضّ النظر عن نتيجة الإصدار. ولكن قبل التطرّق الى ذلك، لنلقِ الضوء على عدد من النقاط المهمّة.

  1. لا يمكن لأحد تنبؤ المستقبل (لهذا السبب إدارة المخاطر هي مهمّة للغاية في الدرجة الأولى)
  2. من المحتمل ألا نعرف ما ستحمله الأنباء قبل الإصدار
  3. حتّى لو عرفنا نتيجة الإصدار، لا نزال نجهل ردود فعل الأسواق حيال الأنباء

بالمختصر المفيد، تداول الأنباء الاقتصادية يعزّز التذبذبات على الرسوم البيانية التابعة للتاجر. وبالنسبة الى العديد، تداول الأنباء هو شبيه بالتداول في الأوضاع التي يكون فيها الذعر سيّد الموقف. كلّما كانت أهمّية الإصدار أكبر، كلّما تنامت حدّة التذبذبات المحتملة وكلّماتشابه ذلك مع وضع من الذعر. إنّ إصدار كتقرير الوظائف المتوافرة خارج القطاع الزراعي من شأنه توليد تحرّكات كبرى بما أنّ العالم أجمع ينتظر الأرقام من أجل الحصول على دلائل حول المسار المستقبلي.

الخطوة الأولى: مراقبة السعر قبيل الإعلان

عند الساعة 8 صباحًا بالتوقيت الشرقي، قبل حوالي 30 دقيقة من صدور تقرير الوظائف المتوافرة خارج القطاع الزراعي، بإمكان التاجر تحديد مستويات الدعم والمقاومة استنادًا الى تحرّكات الأسعار. يمكن القيام بذلك من خلال مراقبة الساعات القليلة التي تسبق الإصدار، ورسم مستطيل حول الذروة والقاع التي تمّ بلوغها خلال هذه الفترة. يستطيع التاجر تطبيق ذلك على الرسم البياني لخمسة أو خمسة عشر أو دقيقة-الذروة والقاع لهذه الفترة سيكونان نفسهما.

عند النظر الى التحرّك الأقصى، سيلبّي واحد من الأزواج الرئيسية (أي عملة مع الدولار الأميركي) هذه الحاجة؛ ومن أجل مقاربة تقليدية أكثر، ينطبق ذلك أيضًا على الأزواج التقاطعية (الأزواج التي لا تتضمّن الدولار الأميركي). فيما يلي، رسم بياني لأكثر الأزواج شيوعًا في العالم، اليورو/دولار طوال ال14 ساعة التي تسبق صدور تقرير الوظائف المتوافرة خارج القطاع الزراعي:

رصد الأنباء الاقتصادية بالتزامن مع تحرّكات الأسعار

الخطوة الثانية: تحديد الدعم والمقاومة

كما يمكنك أن ترى، قبل 14 ساعة من صدور تقرير الوظائف المتوافرة خارج القطاع الزراعي لشهر أبريل 2012، تقيّدت الأسعار ضمن نطاق مؤلّف من 25 نقطة. الأسباب الكامنة وراء ذلك قد تكون عديدة: السبب الأبرز يتمثّل باتخاذ مزوّدي السيولة والمشاركين في السوق الذي يحدّدون الأسعار التي بإمكاننا تطبيقها على تجاراتنا موقفًا حذرًا قبيل صدور التقرير المذكور.

إنّهم يدركون تمامًا أنّ أي أرقام مفاجئة ستولّد تسارع صعودي أو تصفيات خلال فترة وجيزة من الوقت. وقبيل الإصدار، ينطوي أي دخول للمواقع (سواء من قبل مزوّدي السيولة أو مستثمري التجزئة) على مخاطر كبيرة.

فيما يلي، رسم بياني لزوج اليورو/دولار قبيل صدور تقرير الوظائف المتوافرة خارج القطاع الزراعي لشهر مارس. لاحظ أنّ الظاهرة عينها تتكرّر هنا، وسط انحسار الأسواق ضمن نطاقات ضيّقة قبيل الإعلان.

رصد الأنباء الاقتصادية بالتزامن مع تحرّكات الأسعار

الخطوة الثالثة: تحديد أوامر الدخول

بعد تحديد الدعم والمقاومة استنادًا الى تحرّكات الأسعار التي تسجّل قبيل الإصدار-بإمكاننا البدء بتنفيذ خطّة اللّعبة.

الأمر الذي نعرفه بكلّ تأكيد قبيل أي إصدار أنّ هنالك فرص كبيرة لظهور موجة من التذبذبات. إنّ التنبؤ بمسار تلك التذبذبات هو الأمر الذي يجعل تداول الأنباء أمرًا صعبًا. ولكن لا نحتاج الى معرفة الاتجاه الذي ستدفع التذبذبات الأسعار نحوه، إذ يمكننا وضع أوامر الدخول على جانبي الدعم والمقاومة. يوفر الرسم أدناه تفاصيل أكثر:

رصد الأنباء الاقتصادية بالتزامن مع تحرّكات الأسعار

الخطوة الرابعة: تنظيم الأوامر

ماذا لو هوت الأسعار وتمّ دخول مواقع البيع، ومن ثمّ عادت الى الارتفاع وصولاً الى المقاومة السابقة ليتمّ بالتالي دخول مواقع الشراء؟

بالنسبة الى التّجار في الولايات المتّحدة، حيث المعيار السائد هو FIFO (الموقع الذي يفتح أوّلاً يتمّ إغلاقه أوّلاُ)، قد يغلق موقع البيع على خسارة. فعند حصول ذلك، ينبغي عليك إدراك ما يجب فعله.

لو أردت أن يتمّ إلغاء أمر دخول مواقع الشراء عند دخول مواقع البيع (أو العكس)، بإمكانك وضع أمر OCO (الواحد يلغي الآخر). بهذه الطريقة، عندما يتمّ دخول موقع البيع، يتمّ إلغاء أمر الشراء. من السهل للغاية القيام بذلك عبر منصّة التداول.

عقب تنفيذ جميع الأوامر، يمكنك النقر على "تداول" (Trading) على المنصّة-ومن ثمّ اختيار "أوامر" (Orders) تليها "Complex "OCO. عند القيام بذلك ستظهر النافذة المبيّنة أدناه:

رصد الأنباء الاقتصادية بالتزامن مع تحرّكات الأسعار

في البداية، ستظهر جميع الأوامر في الصندوق الأوّل. بإمكاننا بكلّ بساطة اختيار الأوامر التي نريد أن تكون من أوامر الOCO (أو النقر على Select allمن أجل اختيار جميع الأوامر الموجودة) ومن ثمّ النقر على الزر المتواجد في أسفل الصندوق الأوّل على اليمين "إضافة" (Add).

الخطوة الخامسة: إضافة أوامر وقف الخسائر/جني الأرباح

بما أنّنا نتوقّع بروز موجة من التذبذبات ضمن مناخ سريع التحرّك، يحثّنا ذلك على إضافة معلمات ملائمة إدارة المخاطر على تجاراتنا.

يجب التنّبه دائمًا الى أنّ الخطأ الأبرز الذي يرتكبه تجار الفوركس هو المخاطرة بالكثير من أجل الحصول على القليل. وعلى الرغم من نسبة الأرباح المرتفعة، لا يسمح هذا النوع المعاكس لنسبة المخاطر/المكاسب بتحقيق نجاح طويل الأجل. واقتباسًا عن سلسلة ميزات التاجر الناجح الصادرة عن الدايلي أف أكس، يصرّح دايفيد رودريغيز:

"التّجار هم على حقّ أكثر من 50% من الوقت، بيد أنّهم يخسرون أموالاً على التجارات الخاسرة تفوق تلك التي يكسبونها على التجارات الرابحة. ينبغي على التجار استخدام أوامر وقف الخسائر وجني الأرباح من أجل ترسيخ نسبة مخاطر/مكاسب تصل الى 1:1 أو أكثر."

وبما أنّنا حدّدنا الدعم والمقاومة في وقت سابق عند وضع أوامر الدخول، يمكننا السعي لوضع أمر وقف الخسائر على الجانب الآخر من النطاق.

على صعيد تجارات البيع التي تنتظر اختراق الدعم-يمكن وضع أمر وقف الخسائر دون الدعم بقليل.

على صعيد تجارات الشراء التي تنتظر اختراق المقاومة-يمكن وضع أمر وقف الخسائر دون المقاومة بقليل.

ينبغي وضع أهداف الأرباح أو جني الأرباح عند 100% من تلك القيمة على الأقلّ. إذا كنت تخاطر ب 50 نقطة، تطلّع الى حدّ أدنى يصل الى 50 من أجل التأكّد من أنّ التجارة تستحقّ وقتك واهتمامك. سيتطلّع التّجار الى عدد أكبر من النقاط المخاطر بها، مع البحث عن نسبة مخاطر/مكاسب أعلى ك1:3 أو 1:5.

هل أنت متداول جديد في العملات الأجنبية؟ تريد تعلم المزيد عن الفوركس، ولماذا نتداول في الفوركس؟ قم بتحميل الدليل الخاص بالمبتدئين في تداول الفوركس واستفيد من خبراء ديلي إف إكس من هنا مجانا

التالي: تدخل البنوك المركزية

السابق: ما هي الرافعة المالية؟

تعليم تداول الفوركس، الذهب، النفطومؤشرات أسواق الأسهم العالمية مجانا على منصة أي جي جروب للتداول. ويبينار للمبتدئين يوم الأربعاء من كل أسبوع في تمام الساعة 7 مساءً بتوقيت المملكة العربية السعودية (16:00 جرينيتش) ابتداء من 25 أكتوبر 2017 مع مُحب حنا وجلسة أسئلة للرد على الاستفسارات. تفضل بالتسجيل لحضور الويبينار وتسلم المواد التعليمية على الايميل مجاناً