لا تُفوّت أي مقال من Nick Cawley

اشترك لاستلام التحديثات بشأن المنشورات
الرجاء إدخال الاسم الأول بطريقة صحيحة
يرجى ملء هذا الحقل
الرجاء إدخال اسم العائلة بطريقة صحيحة
يرجى ملء هذا الحقل
الرجاء إدخال بريد الكتروني صحيح
يرجى ملء هذا الحقل
الرجاء اختيار البلد

أود تلقي المعلومات عبر البريد الإلكتروني من DailyFX و IG حول فرص التداول، ومنتجاتهم، وخدماتهم

يرجى ملء هذا الحقل

توقعاتك تصل رأسا إلى صندوق بريدك

لا تكتف بقراءة تحليلنا بل اختبره. مع التوقعات التي تصلك، سوف تحصل على حساب تجريبي مجاني من مزودنا أي جي لتجربة التداول بدون مخاطر.

حسابك التجريبي مزود مسبقا بمبلغ افتراضي قدره $10,000، يمكنك استعماله للتداول في أكثر من 10,000 أسواق عالمية حية.

سنرسل لك تفاصيل تسجيل الدخول بعد قليل.

تعرف أكثر على حسابك التجريبي

لقد اشتركت في Nick Cawley

يمكنك إدارة اشتراكاتك عبر اتّباع الرابط الموجود في حاشية الرسائل الالكترونية التي ستستلمها من طرفنا

لقد وقع خطأ عند إرسالك النموذج
الرجاء إعادة المحاولة مرة أخرى

تفضل بمطالعة أدلة التداول الجديدة الخاصة بنا : فهي مجانية وقد جرى تحديثها للربع الثاني من 2018

خلال الوقت الذي قد تبدو فيه مراكز شراء الجنيه الإسترليني محفوفة بالمخاطر بالتوازي مع التصويت على مشروع قرار الانسحاب من الاتحاد الأوروبي، يبدو النمط الفني لزوج العملات الجنيه الإسترليني مقابل الدولار النيوزيلندي GBPNZD تداولاً يحظى بنسبة عادلة من الربح إلى المخاطرة إذا ما استطعنا الوصول إلى مستوى للدعم. ونظراً للتقلبات التي قد يشهدها الجنيه الإسترليني فإننا سوف نأخذ في اعتبارنا هذا العامل عند محاولة الدخول إلى التداول بالإضافة إلى الاحتفاظ بأمر إيقاف محكم عند أي من مراكز الشراء حيث إن الانكسار التام للدعم قد يحدث بفعل انهيار محادثات خروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي.

ويخضع الجنيه الإسترليني خلال الوقت الراهن إلى ضغوط هبوطية فيما يتعلق بمخاوف خروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي وبشكل أكثر توضيحاً، بفعل المواجهة الداخلية مع حزب المحافظين الحاكم في المملكة المتحدة. ويجب أن يوفر مشروع قانون الخروج من الاتحاد الأوروبي الذي سوف يتم التصويت عليه خلال اليومين القادمين - 12/13 يونيو - بعض الوضوح فيما يتعلق بهذا الموقف لمساعدة متداولي الجنيه الإسترليني في عملية صنع القرار. وعلى الجانب الآخر، سوف يعقد بنك إنجلترا المركزي اجتماعه الأسبوع المقبل خلال يوم الخميس وفي الوقت الذي لا يُتوقع فيه حدوث أي تغييرات على السياسة النقدية للمملكة المتحدة، قد تؤدي أي تصريحات صادرة عن لجنة السياسة النقدية إلى زيادة توقعات رفع أسعار الفائدة خلال شهر أغسطس. وتأتي التوقعات بوجود رفع لأسعار الفائدة خلال شهر أغسطس بمقدار 0.25% من جانب بنك إنجلترا المركزي دون 50/50. وعلى النقيض، فإنه من غير المرجح أن يقوم بنك الاحتياطي النيوزيلندي برفع أسعار الفائدة على مدى 12-18 شهر القادمة، وذلك وفقاً للبيانات الصادرة من رويترز، وأنه قد يحد من أسعار الفائدة أيضاً. وقد أشار بنك الاحتياطي النيوزيلندي خلال الاجتماع الأخير إلى أن هناك عدداً من المخاطر تشهد توازناً بشكلٍ متساوٍ و "أنه في حال تنامي أي من هذه المخاطر، فإننا قد نحتاج إلى تغيير أسعار الفائدة الرسمية لضمان وصول التضخم إلى المستهدف الخاص بنا والمساهمة في تحقيق الحد الأقصى من العمالة المستدامة".

عند النظر إلى المخطط اليومي لزوج العملات الجنيه الإسترليني مقابل الدولار النيوزيلندي GBPNZD نجد أن هناك منطقة دعم قوية تتراوح بين مستوى تصحيح فيبوناتشي الذي يبلغ 38.2% عند 1.8885 ومجموعة من الانخفاضات الأخيرة عند نحو 1.8910. ومن شأن إعادة اختبار هذه المنطقة إفساح المجال أمام شراء زوج العملات الجنيه الإسترليني مقابل الدولار النيوزيلندي GBPNZD على المدى القصير إلى المتوسط مع المتوسط المتحرك على مدى 200 يوم عند 1.9220 ومستوى تصحيح فيبوناتشي الذي يبلغ 23.6% حيث يكون المستهدف الصعودي الأولي 1.9250 والمستهدف الثاني 1.9450. كما يقترب مؤشر القوة النسبية هو الآخر من مستوى الانخفاض الأخير وقد يوفر مستوى ثانوي من الدعم.

وتكون إعدادات الخسارة/الربح في نمط التداول هي 1.25 إلى 3.50 للمستهدف الأول و 1.25 إلى 5.50 للمستهدف الثاني.

مخطط الأسعار اليومي لزوج العملات الجنيه الإسترليني مقابل الدولار النيوزيلندي GBPNZD (يونيو 2017 - 12 يونيو 2018)

شراء معلق لزوج العملات الجنيه الإسترليني مقابل الدولار النيوزيلندي GBPNZD - مستويات الدعم تمثل عاملاً أساسياً

⁩نقطة أمر الدخول: 1.8900 – مجموعة الدعم.

⁩المستهدف 1: 1.9250 – تصحيح فيبوناتشي الذي يبلغ 23.60%.

⁩المستهدف 2: 1.9450 – الارتفاعات على المدى المتوسط خلال يومي 25 يناير و8 فبراير.

⁩أمر إيقاف الخسارة: 1.8775.

⁩قد ترغب في مطالعة أدلة التداول المجانية⁩ التي تتضمن ⁩بناء الثقة في التداول⁩، والخطأ ⁩الشائع الذي يقع فيه المتداولون⁩ بالإضافة إلى ⁩دروس التداول المثلى.