لا تُفوّت أي مقال من ديفيد رودريجيز

اشترك للحصول على تحديثات يومية على المنشورات
الرجاء إدخال الاسم الأول بطريقة صحيحة
يرجى ملء هذا الحقل
الرجاء إدخال اسم العائلة بطريقة صحيحة
يرجى ملء هذا الحقل
الرجاء إدخال بريد الكتروني صحيح
يرجى ملء هذا الحقل
الرجاء اختيار البلد

أود تلقي المعلومات عبر البريد الإلكتروني من DailyFX و IG حول فرص التداول، ومنتجاتهم، وخدماتهم

يرجى ملء هذا الحقل

توقعاتك تصل رأسا إلى صندوق بريدك

لا تكتف بقراءة تحليلنا بل اختبره. مع التوقعات التي تصلك، سوف تحصل على حساب تجريبي مجاني من مزودنا أي جي لتجربة التداول بدون مخاطر.

حسابك التجريبي مزود مسبقا بمبلغ افتراضي قدره $10,000، يمكنك استعماله للتداول في أكثر من 10,000 أسواق عالمية حية.

سنرسل لك تفاصيل تسجيل الدخول بعد قليل.

تعرف أكثر على حسابك التجريبي

لقد اشتركت في ديفيد رودريجيز

يمكنك إدارة اشتراكاتك عبر اتّباع الرابط الموجود في حاشية الرسائل الالكترونية التي ستستلمها من طرفنا

لقد وقع خطأ عند إرسالك النموذج
الرجاء إعادة المحاولة مرة أخرى

الين الياباني عند مستويات مفصلية قبيل صدور بيانات رئيسية

التوقعات الأساسية للين الياباني:سلبية

  • من المحتمل أن يكون الدولار في النهاية في صدد تسجيل اختراق مقابل الين الياباني
  • مقاومة الدولار\ين تمتدّ الى 104.30 ين و104.54$

هوى الين الياباني بإتّجاه قيع سنوية مقابل الدولار الأميركي، والبيانات الرئيسية المرتقبة في الأسبوع القادم من شأنها تحديد ما إذا كان زوج الدولار\ين سيسجّل اختراقًا ملحوظًا لنطاق التداول الذي يتّبعه منذ بداية العام حتّى الوقت الحالي.

دفع التّجار الين الى الهبوط بشكل مستمرّ على الرغم من افتقار الجدول الاقتصادي الى البيانات وغياب الأحداث الرئيسية التي من شأنها تحريك الأسعار. تتزايد الأحداث الرئيسية وسط التطلّع الى منتدى الجاكسون هول للسياسة الاقتصادية في نهاية الأسبوع، بينما أرقام معدّل البطالة اليابانية وتضخم مؤشر أسعار المستهلك الوطني قد تؤدّي الى بروز تحرّكات في وقت لاحق من الأسبوع.

تشير الدلائل المبكرة الى أنّ مؤتمر الجاكسون هول سيكون أقلّ أهمّية من المتوقع. مع ذلك، تجدر الإشارة الى أنّ حاكم بنك اليابان هاروهيكو كورودا سينضمّ الى نائب حاكم بنك انجلترا بن برودبنت وحاكم مصرف البرازيل أليكساندر طومبيني من أجل مناقشة "أسواق العمل والسياسة النقدية" صباح السبت. من المستبعد بروز أي إعلانات رئيسية أو تغييرات في التوقعات.

سيكون من الضروري بروز مفاجآت كبيرة على الأرقام القادمة للتضخم الياباني والبطالة لكي يسجّل الين الياباني انهيارًا ملحوظًا. لم يظهر التّجار اهتمامًا كبيرًا في أي شيء ما عدا البيانات الاقتصادية المحلية الأسوأ من المتوقع بكثير، ولن يكون الأسبوع القادم استثناءًا على الأرجح.

يبدو من المبهم القول إنّ عملة معيّنة تتواجد عند مفصل حرج، ولكن من غير المبالغ فيه الذكر أنّ الأسبوع سيكون محوريًا بالنسبة الى الين الذي يتداول على مقربة من مستوى دعم رئيسي. عادة ما تتزامن انعكاسات العملة الرئيسية مع بداية ونهاية الشهر، وحقيقة اتّجاهنا نحو الأسبوع الأخير من أغسطس تسلّط الضوء على الين الذي يهبط بسرعة.

من ناحيتهم، يبقى التجار مستعدّين لأي اختراق قد يسجّله الدولار\ين؛ تظهر بيانات العقود الآجلة تواجد كبار المضاربين على مقربة من أكثر نسبة لمواقع بيع الين (شراء الدولار\ين) منذ ديسمبر. كما تبيّن عقود الأوبشينز بقاء تذبذبات الين بمحاذاة ذروات أسابيع عدّة ولكنّها لا تزال دون المعايير التاريخية. سيتطلّب تزايد كبير في تذبذبات الفوركس لكي تبرز الموجة التالية من ضعف الين الياباني.