لا تُفوّت أي مقال من David de Ferranti

اشترك للحصول على تحديثات يومية على المنشورات
الرجاء إدخال الاسم الأول بطريقة صحيحة
يرجى ملء هذا الحقل
الرجاء إدخال اسم العائلة بطريقة صحيحة
يرجى ملء هذا الحقل
الرجاء إدخال بريد الكتروني صحيح
يرجى ملء هذا الحقل
الرجاء اختيار البلد

أود تلقي المعلومات عبر البريد الإلكتروني من DailyFX و IG حول فرص التداول، ومنتجاتهم، وخدماتهم

يرجى ملء هذا الحقل

توقعاتك تصل رأسا إلى صندوق بريدك

لا تكتف بقراءة تحليلنا بل اختبره. مع التوقعات التي تصلك، سوف تحصل على حساب تجريبي مجاني من مزودنا أي جي لتجربة التداول بدون مخاطر.

حسابك التجريبي مزود مسبقا بمبلغ افتراضي قدره $10,000، يمكنك استعماله للتداول في أكثر من 10,000 أسواق عالمية حية.

سنرسل لك تفاصيل تسجيل الدخول بعد قليل.

تعرف أكثر على حسابك التجريبي

لقد اشتركت في David de Ferranti

يمكنك إدارة اشتراكاتك عبر اتّباع الرابط الموجود في حاشية الرسائل الالكترونية التي ستستلمها من طرفنا

لقد وقع خطأ عند إرسالك النموذج
الرجاء إعادة المحاولة مرة أخرى

النفط الخام

أبرز النقاط الأساسية:

  • النفط الخام يعلّق الآمال على التقرير الإيجابي للمخزونات

نجح النفط الخام في استعادة قوّته خلال الدورة الآسيوية اليوم وسط ترقّب المستثمرين بيانات المخزونات الأميركية القادمة من أجل الحصول على دلائل اتّجاهية.

النفط الخام يعلّق الآمال على تقرير المخزونات الإيجابي

اختبر خام غرب تكساس الوسيط ونفط برنت موجة أخرى من ضغوطات البيع يوم الثلاثاء. فغياب تدفقات الأنباء المؤثّرة على النفط من الشرق الأوسط ساهم على الأرجح في تخفيف حدّة مخاوف انقطاع الإمدادات من المنطقة. من الممكن أن يحوّل هذا الأمر اهتمام السلعة الى البيانات الأميركية وتقرير المخزونات الأسبوعي الصادر عن وزارة الطاقة.

رسمت الأرقام الأخيرة التي صدرت عن الوزارة صورة متباينة نوعًا ما. فسلّة البيانت الأخيرة أظهرت ارتفاع إجمالي المخزونات الذي لا يزال فوق المتوسط الموسمي. مع ذلك، إنّ تراجع مخزونات الوقود والمواد المقطّرة يشير الى قوّة الطلبات على السلعة. هذا وقد تفشل المجموعة الجديدة من الأرقام المتباينة في تعزيز انتعاش النفط المستدام. مع ذلك، ونظرًا الى حدّة الإنخفاضات التي شهدتها السلعة في الآونة الأخيرة، لا يجب تجاهل فرضيّة نشوء ارتداد تصحيحي.

التحليل الفنّي للنفط الخام –ستبقى المخاطر الهبوطية التي يواجهها النفط قائمة في الأسابيع القادمة، وسط تقدير استمرار هيمنة الإتجاه الهبوطي بالتزامن مع الزخم السلبي (بحسب مؤشر معدّل التغيير). مع ذلك، ونظرًا الى وتيرة وحدّة تراجع السلعة، لا يجب تجاهل احتمال نشوء ارتداد تصحيحي خلال الأجل القريب. من الضروري بروز إقفال يومي فوق خط الترند الإنخفاضي وحاجز 98.90 بغية الدلالة على تحوّل في الإتّجاه وإنشاء قاعدة صغيرة.

النفط الخام: مواجهة المزيد من الضعف وسط سلامة الإتّجاه الهبوطي

النفط الخام : رسم بياني يومي

نفط