لا تُفوّت أي مقال من فريق الأبحاث في الديلي إف إكس

اشترك للحصول على تحديثات يومية على المنشورات
الرجاء إدخال الاسم الأول بطريقة صحيحة
يرجى ملء هذا الحقل
الرجاء إدخال اسم العائلة بطريقة صحيحة
يرجى ملء هذا الحقل
الرجاء إدخال بريد الكتروني صحيح
يرجى ملء هذا الحقل
الرجاء اختيار البلد

أود تلقي المعلومات عبر البريد الإلكتروني من DailyFX و IG حول فرص التداول، ومنتجاتهم، وخدماتهم

يرجى ملء هذا الحقل

توقعاتك تصل رأسا إلى صندوق بريدك

لا تكتف بقراءة تحليلنا بل اختبره. مع التوقعات التي تصلك، سوف تحصل على حساب تجريبي مجاني من مزودنا أي جي لتجربة التداول بدون مخاطر.

حسابك التجريبي مزود مسبقا بمبلغ افتراضي قدره $10,000، يمكنك استعماله للتداول في أكثر من 10,000 أسواق عالمية حية.

سنرسل لك تفاصيل تسجيل الدخول بعد قليل.

تعرف أكثر على حسابك التجريبي

لقد اشتركت في فريق الأبحاث في الديلي إف إكس

يمكنك إدارة اشتراكاتك عبر اتّباع الرابط الموجود في حاشية الرسائل الالكترونية التي ستستلمها من طرفنا

لقد وقع خطأ عند إرسالك النموذج
الرجاء إعادة المحاولة مرة أخرى

كثيرًا ما يبعث زوج ما إشارات صحيحة لدخول المواقع، وبعد دقائق أو ساعات قليلة نجد أنّ الأمور لا تمشي وفق استراتيجية التداول الخاصّة بنا. فقد بات الزوج يسلك مسارًا معاكسًا للإتّجاه الذي كان يسلكه عند الدخول!

وفي حين ما من طريقة البتّة لمعرفة ما قد يحدث في السوق، ثمّة وسيلة لتقليص فرضيّة العمل بإشارة دخول خاطئة.

لنلقِ نظرة على الرسم البياني اليومي لزوج اليورو/دولار الظاهر أدناه...

learn-forex-heres-how-to-reduce-the-risk_body_Picture_1.png, إليكم كيفية تقليص مخاطر دخول المواقع بشكل خاطىء

ندرك أنّ هذا الزوج يتّبع اتّجاهًا هبوطيًا بما أنّ السعر يتواجد دون المتوسط الحسابي لمئتي يوم، وفي وقت هذا الرسم البياني، كان اليورو ضعيفًا والدولار الأميركي قويًا. على هذا النحو، سنكون فقط في صدد البحث عن فرص لدخول مواقع بيع الزوج. ستبرز فرصة مشابهة عندما يخترق السعر القاع السابق. يظهر الرسم أعلاه مثالين على ذلك ويشار إليهما ب # 1 و# 2.

في المثل الثاني، يمكن أن نلاحظ تداول السعر دون القاع السابق بيد انّ الشمعة لم تغلق دون القاع السابق... فقط امتدّ ظلّها دونه. وعقب البعث بإشارة البيع تلك، تحرّكت الأسعار صعودًا. بناء عليه، تحوّلت إشارة الدخول، حتّى وإن كانت نافذة عندما اخترق السعر الدعم، الى إشارة دخول خاطئة.

في المثل الأوّل، يمكن الملاحظة أنّ هذه المرّة أقفلت الشمعة دون القاع السابق ولم تمدّ ظلالها دونه كما حصل في المثل الثاني. على الرغم من نفاذ الإشارتين، يعتبر المثل الأوّل أكثر إقناعًا من الثاني. السبب الكامن وراء ذلك هو أنّ أي إقفال دون القاع السابق قد يظهر أنّ البائعين تمتّعوا بقوّة كافية ليس فقط لإختراق القاع السابق وإنّما للحفاظ على تلك القوّة عند إقفال يوم التداول.

لذا عند تداول الدخول، إنّ إقفال الشمعة دون مستوى الدخول (الدعم) في اتّجاه هبوطي أو فوق مستوى الدخول (المقاومة) في اتّجاه صعودي هو محبّذ أكثر من السعر الذي يمدّ ظلاله فوق/دون نقطة الدخول.

دائمًا خذ بعين الإعتبار أنّه يمكن تقليص مخاطر الدخول الخاطئة من خلال اتّباع التكتيك المذكور أعلاه، ولكن لا يمكن إلغاء المخاطر بشكل كامل.