لا تُفوّت أي مقال من David de Ferranti

اشترك للحصول على تحديثات يومية على المنشورات
الرجاء إدخال الاسم الأول بطريقة صحيحة
يرجى ملء هذا الحقل
الرجاء إدخال اسم العائلة بطريقة صحيحة
يرجى ملء هذا الحقل
الرجاء إدخال بريد الكتروني صحيح
يرجى ملء هذا الحقل
الرجاء اختيار البلد

أود تلقي المعلومات عبر البريد الإلكتروني من DailyFX و IG حول فرص التداول، ومنتجاتهم، وخدماتهم

يرجى ملء هذا الحقل

توقعاتك تصل رأسا إلى صندوق بريدك

لا تكتف بقراءة تحليلنا بل اختبره. مع التوقعات التي تصلك، سوف تحصل على حساب تجريبي مجاني من مزودنا أي جي لتجربة التداول بدون مخاطر.

حسابك التجريبي مزود مسبقا بمبلغ افتراضي قدره $10,000، يمكنك استعماله للتداول في أكثر من 10,000 أسواق عالمية حية.

سنرسل لك تفاصيل تسجيل الدخول بعد قليل.

تعرف أكثر على حسابك التجريبي

لقد اشتركت في David de Ferranti

يمكنك إدارة اشتراكاتك عبر اتّباع الرابط الموجود في حاشية الرسائل الالكترونية التي ستستلمها من طرفنا

لقد وقع خطأ عند إرسالك النموذج
الرجاء إعادة المحاولة مرة أخرى

أبرز النقاط الأساسية:

  • هبوط المعادن الثمينة عقب الموقف المتفائل الذي اعتمده مجلس الاحتياطي الفدرالي
  • ارتفاع النفط الخام بعض التصحيح في ظلّ تراجع غيره من الأدوات المحفوفة بالمخاطر
  • عقود الذهب والفضّة لا تزال حسّاسة أزاء استمرار انتعاش الأخضر

تكبّد الذهب أكبر نسبة يومية من الخسائر منذ ديسمبر على خلفية النبرة المتفائلة التي اعتمدها مسؤولو الاحتياطي الفدرالي في اجتماع مارس، الأمر الذي عزّز الطلبات على الدولار الأميركي. كما أدّى الإنتعاش المستمرّ للأخضر الى ترسيخ ضغوطات البيع على الذهب والفضّة، بينما سيشهد النفط الخام تصحيحًا في حال اجتاح نفور المخاطر الأسواق.

هبوط المعادن الثمينة

انخفض الذهب والفضّة عقب اختتام بنك الاحتياطي الفدرالي اجتماع مارس، حيث تمّ الإعلان عن تقليص جديد بقيمة 10 مليار دولار للحوافز والذي تزامن مع اعتماد المصرف المركزي نبرة متفائلة. كما ساهم المؤتمر الصحفي الذي عقدته الرئيسة جانيت يلين عقب الإعلان وإصدارات التوقعات الاقتصادية المحدّثة في تعزيز التحرّكات الهبوطية للمعادن الثمينة.

أشارت الرئيسة يلين الى أنّ الاحتياطي الفدرالي سيواصل تقليص برنامج شراء الأصول وفق خطوات مدروسة خلال الإجتماعات القادمة، ويبنى هذا القرار على التحسّنات التدريجية التي تختبرها سوق العمل، ما قد يؤدّي الى إنهاء التيسير الكمّي في وقت لاحق من العام. علاوة على ذلك، الأمر المثير للإهتمام الذي برز خلال المؤتمر الصحفي هو الإشارة الى إمكانية زيادة معدّلات الفائدة في غضون ستّة أشهر من إنهاء برنامج الحوافز التاريخي. هذا ودفع الإلتزام الحازم من المصرف المركزي ببدء تطبيع السياسة النقدية التّجار للتهافت من جديد على الدولار الأميركي، ما ألقى بثقله على أسعار الذهب والفضّة.

ارتفاع النفط الخام

على نحو مفاجىء، تقدّم النفط الخام عقب اجتماع بنك الاحتياطي الفدرالي، وهو أمر غير اعتيادي نظرًا الى حساسية السلعة أزاء المخاطر والإنخفاضات التي سجّلتها الأسهم الأميركية. من المحتمل أن تعزى المكاسب الى الآفاق الاقتصادية المحدّثة التي وفرها مسؤولو الاحتياطي الفدرالي، بما أنّ الاقتصاد الأميركي الأقوى من شأنه ترسيخ الطلبات على النفط الخام.

مع ذلك، من الضروري الإشارة أيضًا الى أنّ عقود خام غرب تكساس الوسيط تشهد ارتفاعًا منذ الإصدار وبالتالي يعتبر مرور هذا الحدث بمثابة فرصة للتّجار لإستئناف عودتهم نحو السلعة. جاءت هذه المكاسب في أعقاب التراجع الجديد لمخزونات النفط في نقطة تسليم كوشينغ أوكلاهوما بحسب ما أظهره تقرير المخزونات الأسبوعي الصادر عن وزارة الطاقة، الأمر الذي وفر المزيد من الدعم للنفط الخام.

السلع حسّاسة أزاء تعثّر الثقة

بالتطلّع قدمًا، وفي ظلّ شمول الجدول الاقتصادي عدد من البيانات الاقتصادية الثانوية فقط، يغيب المحفز الذي من شأنه دفع ثقة التّجار على التحسّن. من المحتمل أن يدفع ذلك الى إثارة الشكوك حول تحقيق عقود خام غرب تكساس الوسيط مكاسب مستقبلية على الرغم من سلوكها غير الإعتيادي عقب اجتماع الاحتياطي الفدرالي. بالإضافة الى ذلك، من المحتمل أن تؤدّي العودة الناشئة للتّجار نحو الدولار الأميركي الى تعزيز الضغوطات على الذهب والفضّة وسط تدنّي الطلبات على بدائل العملات الورقية.

التحليل الفنّي للنفط الخام نحافظ على آفاق فنّية سلبية للنفط الخام وسط استمرار تداول السلعة ضمن إطار اتّجاه هبوطي قريب الأجل. وفي حين أشار تشكّل نمط الإبتلاع الشرائي على الرسم البياني اليومي الى إمكانية نشوء ارتداد، من الضروري الحصول على تأكيد من خلال ارتفاع يدوم طوال اليوم. يتمركز الدعم على مقربة من مستوى تصحيح فيب 50% (98.30$)، بينما يتواجد مستوى المقاومة الرئيسي عند 100.00$.

gol-silver-drop-yellen-usd_body_Picture_4.png, هبوط الذهب والفضّة وسط توفير يلين شريان حياة للدولار الأميركي

التحليل الفنّي لعقود الذهب برز العديد من الإشارات الفنّية السلبية للذهب التي قد تنذر من مغبّة توسيع السلعة دائرة تراجعها. أوّلاً، تحوّل اتّجاه الأجل القريب الى هبوطي، بحسب تداول الأسعار دون متوسطها الحسابي لعشرين يوم، الى جانب دخول مؤشر معدّل التغيير الى منطقة سلبية واختراق القناة الصعودية. جاء ذلك في أعقاب التحذيرات التي أطلقها تشكّل نمط الإبتلاع البيعي على مقربة من مستوى المقاومة الرئيسي القائم عند 1392$. يتيح ذلك المجال امام اختبار المعدن الأصفر المزيد من الإنخفاض مع تواجد الهدف التالي عند 1320$ بإعتباره دعم والمستوى الثاني عند 1310 (مستوى تصحيح فيب 38.2%).

gol-silver-drop-yellen-usd_body_Picture_3.png, هبوط الذهب والفضّة وسط توفير يلين شريان حياة للدولار الأميركي

التحليل الفنّي لعقود الفضّةتواصل الفضّة اتّباع اتّجاه انخفاضي قريب الأجل، ما يترك الآفاق الهبوطية سائدة. إنّ أي اختراق لما دون الدعم الرئيسي القائم عند 20.50$ يتيح المجال أمام بلوغ قيع العام 2014 القائمة عند 19.00$.

gol-silver-drop-yellen-usd_body_Picture_2.png, هبوط الذهب والفضّة وسط توفير يلين شريان حياة للدولار الأميركي

التحليل الفنّي لعقود النّحاس تمّ اختراق الهدف الهبوطي الذي تمّ تحديد يوم أمس عند 2.910 وفي حين تتّجه الأسعار نحو المقاومة الرئيسية القائمة عند 3.00$ ، تتدنّى فرص دخول مواقع بيع جديدة. يبنى هذا الواقع على إشارة الإنعكاس الصعودية التي وفرها تشكّل نمط المطرقة على الرسم البياني اليومي. إنّ تأكيد ذلك من خلال اختراق مستوى 3.00$ صعودًا سيتيح المجال أمام السلعة للإنتعاش بشكل ملحوظ.

gol-silver-drop-yellen-usd_body_Picture_1.png, هبوط الذهب والفضّة وسط توفير يلين شريان حياة للدولار الأميركي