لا تُفوّت أي مقال من Michel Chabbouh

اشترك للحصول على تحديثات يومية على المنشورات
الرجاء إدخال الاسم الأول بطريقة صحيحة
يرجى ملء هذا الحقل
الرجاء إدخال اسم العائلة بطريقة صحيحة
يرجى ملء هذا الحقل
الرجاء إدخال بريد الكتروني صحيح
يرجى ملء هذا الحقل
الرجاء اختيار البلد

أود تلقي المعلومات عبر البريد الإلكتروني من DailyFX و IG حول فرص التداول، ومنتجاتهم، وخدماتهم

يرجى ملء هذا الحقل

توقعاتك تصل رأسا إلى صندوق بريدك

لا تكتف بقراءة تحليلنا بل اختبره. مع التوقعات التي تصلك، سوف تحصل على حساب تجريبي مجاني من مزودنا أي جي لتجربة التداول بدون مخاطر.

حسابك التجريبي مزود مسبقا بمبلغ افتراضي قدره $10,000، يمكنك استعماله للتداول في أكثر من 10,000 أسواق عالمية حية.

سنرسل لك تفاصيل تسجيل الدخول بعد قليل.

تعرف أكثر على حسابك التجريبي

لقد اشتركت في Michel Chabbouh

يمكنك إدارة اشتراكاتك عبر اتّباع الرابط الموجود في حاشية الرسائل الالكترونية التي ستستلمها من طرفنا

لقد وقع خطأ عند إرسالك النموذج
الرجاء إعادة المحاولة مرة أخرى

الدولار الأمريكي

ينتظر الدولار الأمريكي إجتماع مجلس الاحتياطي الفدرالي الأمريكي وقراره بشأن برنامج التيسير الكمي خصوصاً بعد صدور مؤشر ميشيغان للثقة الأمركي سلبي في الأسبوع السابق، أتت المرحلة الثالثة من برنامج التيسير الكمي في سبتمبر 2012 لدعم الإقتصاد الأمريكي بشراء أصول أمريكية بقيمة 85 مليار دولار أمريكي شهرياً منهم 45 مليار دولار أمريكي لشراء السندات و 40 مليار دولار أمريكي لشراء الأوراق المالية المدعومة بالرهائن.

فقد تم تقليص هذا البرنامج لأول مرة في 18 دسمبر 2013 عندما خفض بن بيرنانكي الرئيس الأسبق للإحتياطي الفدرالي الأمريكي من 85 مليار الى 75 مليار دولار أمريكي يتبعه تخفيض ثانٍ في 29 يناير 2014 لتصل قيمة شراء الأصول الأمريكية الشهرية الى 65 مليار دولار أمريكي.

صرحت جانيت يلين بعد تسلم رئاسة الإحتياطي الفدرالي الأمريكي عدة مرات أمام مجلس الشيوخ والكونجرس الأمريكي أنه سوف يتم إنهاء برنامج التسير الكمي الثالث في اواخر العام الحالي أو بداية العام 2015 ، وان الإقتصاد الأمريكي بدأ بالتعافي ولكن الطقس البارد خلال الفترة الأخيرة أدى الى تباطؤ النمو في أمريكا.

من المحتمل أن تبقي يلين معدل قيمة الفائدة عند 0.25 % وان تلجأ الى تخفيف برنامج التيسير الكمي من 65 مليار الى 55 مليار دولار أمريكي شهرياً بينهم 30 مليار شراء سندات و 25 مليار دولار لشراء أوراق مالية مدعومة بالرهائن. ذلك سؤدي الى إرتداد الدولار الأمريكي مقابل سلة من العملات وخصوصاً اليورو، يمكن لزوج العملات اليورو مقابل الدولار الأمريكي معاودة إختبار منطقة الدعم عند 1.3820 مجدداً. عند تخفيف التيسير الكمي أي تخفيف شراء الأوصل سوف يخف ضخ الأموال في الإقتصاد الأميركي وبالتالي سوف تتدنى السيولة في الأسواق المالية، ذلك من شأنه دعم سعر الدولار الأمريكي وإرتفاع الطلب على شرائه.

تجددت الإضطرابات الجيوسياسية مع الأزمة الأوكرانية بعد تقدم البرلمان في القرم رسمياً بطلب الإنضمام الى الإتحاد الروسي يجدد المخاطر في الأسواق الإقتصادية وخصوصاً إحتمال وضع الإتحاد الأوروبي عقوبات على روسيا. ذلك يمكن أن ينمي شهية المستثمرين لشراء الأصول ذو الملاذ الآمن من ين ياباني الى ذهب ودولار أمريكي.

رسم بياني يومي لزوج العملة اليورو مقابل الدولار الأمريكي

رسم بياني يورو دولار أمريكي

تقنياً، بعد قطع زوج العملة اليورو مقابل الدولار الأمريكي مستوى المقاومة عند 1.3830 دخل زوج العملة منذ الأسبوع الماضي في نطاق سعري بين 1.3830 و 1.3940 دولار أمريكي لليورو الواحد. في حال خفض مجلس الإحتياطي الفدرالي التيسر الكمي يمكن أن نشهد إرتداداً لزوج العملة الى منطقة 1.3830 ومواجهة خط المتوسط المتحرك البسيط 20 ، عكس ذلك، أي في حال لم يتم تخفيض التيسير الكمي يصبح خط 1.4000 دولار أمريكي الهدف الأول للسعر. يتداول الأن سعر الدولار الأمريكي عند 1.3940 وفي إتجاه صاعد منذ أول فبراير.

يتمركز مؤشر القوة النسبية بالقرب من خط ال 70 ، عند هذه المنطقة لا يكون مسار الزوج صعوديًا فحسب، بل يختبر عمليات شراء مفرطة، من المحتمل أن يعكس مؤشر القوة النسبية اتجاهه مع أي قرار اجابي للدولار الأمريكي نهار الإربعاء المقبل.