لا تُفوّت أي مقال من Michel Chabbouh

اشترك للحصول على تحديثات يومية على المنشورات
الرجاء إدخال الاسم الأول بطريقة صحيحة
يرجى ملء هذا الحقل
الرجاء إدخال اسم العائلة بطريقة صحيحة
يرجى ملء هذا الحقل
الرجاء إدخال بريد الكتروني صحيح
يرجى ملء هذا الحقل
الرجاء اختيار البلد

أود تلقي المعلومات عبر البريد الإلكتروني من DailyFX و IG حول فرص التداول، ومنتجاتهم، وخدماتهم

يرجى ملء هذا الحقل

توقعاتك تصل رأسا إلى صندوق بريدك

لا تكتف بقراءة تحليلنا بل اختبره. مع التوقعات التي تصلك، سوف تحصل على حساب تجريبي مجاني من مزودنا أي جي لتجربة التداول بدون مخاطر.

حسابك التجريبي مزود مسبقا بمبلغ افتراضي قدره $10,000، يمكنك استعماله للتداول في أكثر من 10,000 أسواق عالمية حية.

سنرسل لك تفاصيل تسجيل الدخول بعد قليل.

تعرف أكثر على حسابك التجريبي

لقد اشتركت في Michel Chabbouh

يمكنك إدارة اشتراكاتك عبر اتّباع الرابط الموجود في حاشية الرسائل الالكترونية التي ستستلمها من طرفنا

لقد وقع خطأ عند إرسالك النموذج
الرجاء إعادة المحاولة مرة أخرى

أبرز العناوين

  • روسيا تسبب في إرتفاع المعدن الأصفر البارحة وانخفاضه اليوم
  • الأوضاع الإقتصادية السيئة تدعم المعدن بشكل عام

لا شك أن إرتفاع الذهب يوم أمس 1.82 % ناجم عن التوترات الحاصلة على الساحة السياسية من الناحية الأوكرانية. حتى الاسبوع السابق سحب المستثمرين حوالي 37 مليار دولار أمريكي من الأسواق الناشئة بسبب المخاطر، منهم 26 مليار في الأسهم و 11 مليار في الأصول

صوت مجلس النواب الروسي خلال عطلة نهاية الأسبوع إيجاباً على طلب الرئيس بوتين في استخدام القوة العسكرية داخل اوكرانيا، في حال تم حدوث أي ضربت عسكرية داخل الأراضي الأوكرانية يمكن أن نشهد إرتفاع ملحوظ للمعادن والطاقة وخاصةً الغاز الطبيعي لأن الغاز المستخدم في الدول الأوروبية هو غاز روسي يمر عبر أوكرانيا ليصل الى دول أوروبا الغربية والخوف من تعطل إمدادات الغاز الطبيعي الروسي إلى أوروبا بالإضافة الى ذلك هددت روسيا أوكرانيا برفع سعر الغاز الى مستويات مرتفعة

تزامناً مع هذا، قرر البنك المركزي الروسي يوم أمس رفع أسعار الفائدة من 5.5% إلى 7.0% إرتفاع التضخم وتدهور الروبل في حال حدث أي ضربت عسكرية، هذا التحرك ناجم عن خوف الوقوع في حرب وتسبب ذلك في حدوث ذعر في الأسواق المالية ، من المتوقع أن نشهد سحب إضافي لأموال المستثمرين من الأسواق الناشئة

كل هذه الأحداث تصب في صالح المعدن الأصفر بسبب الدور الذي يمثله كملاذ آمن، عندما يشعر المستثمرين بمخاطر في الأسواق الإقتصادية تتجه أنظارهم الى الإستثمار في الدولار الأمريكي، الين الياباني، الفرنك السويسري والذهب بإعتبارهم يشكلون مخاطر أقل من باقي المنتجات، تراجعت أسعار الذهب حوالي 0.81% هذا الصباح بعد اصدار بوتين أوامر بعودة قوات التي كانت قرب الحدود مع اوكرانيا الى القواعد العسكرية التابعة لها

إقتصادياً، الأرقام السيئة في الصين ومخاوف من إقتصاد هذا البلد بالإضافة الى أزمة قروض الظل المصرفي في الصين أي القروض التي تعطى للشركات خارج القطاع المصرفي وفي كثير من الأحيان تعطى القروض من قبل البنوك نفسهم، أن هذه القروض قد زادت في الأونة الأخيرة حوالي 40 بالمئة مما يدل على الإرتفاع الهائل للهذه القروض، الجدير بالذكر أن هذه القروض لا تدرج على قائمة الميزانية العمومية للبنوك الى تعطي القروض وبالتالي أي أزمة في أي أزمة فعلية في الإقتصاد الصيني يمكن أن تؤدي الى كارثة على المصارف الصينية، بالإضافة الى بدأ المستثمرين التساؤل بشأن قوة الاقتصاد الأمريكي وهل جانيت يلين رئيسة الإحتياطي الفدرالي الأمريكي سوف تستمر فعلياً في عملية تخفيف برنامج التيسير الكمي وتعلن التخفيض خلال إجتماع مجلس الإحتياطي الفدرالي الأمريكي الذي سوف يعقد في 18 ، 19 مارس المقبل

رسم بياني يومي للذهب

Learn_forex_fxcm_dailyfx_gold_usd_xau_body_gold.png, ليست أوكرانيا فقط السبب في إرتفاع أسعار الذهب

تقنياً لم يخرج السعر حتى الأن من القناة الصاعدة، وصل السعر أمس الى مشارف الخط الأعلى من القناة مدعوماً بالاحداث السياسية قاطعاً عتبة 1330 دولار أمريكي الذي شكل خط مقاومة في السابق، تزامناً مع ذلك استطاع الخط المتوسط المتحرك القصير 20 إختراق الى الأعلى خط المتوسط المتحرك 150 و 200 ذلك يدل على إنعكاس الأتجاه الى الأعلى.

يمكن للسعر أن يختبر مجدداً خط الدعم 1330 دولار أمريكي قبل الإرتداد الى الأعلى، للمتداولين الذين يريدون الدخول في مراكز شراء عليهم مراقبة مستوى 1360 دولار أمريكي، أي إختراق لهذا الخط يمكن أن يعطي فرصة دخول في مراكز شراء أما للمتداولين الذين يبحثون عن فرصة بيع عليهم الإنتظار، اتوقع أن يصل سعر الذهب خلال عام 2014 الى منطقة 1550 و 1600 دولار أمريكي

لقراءة مقالات السابقة للذهب إضغط هنا