لا تُفوّت أي مقال من ديفيد سونغ

اشترك للحصول على تحديثات يومية على المنشورات
الرجاء إدخال الاسم الأول بطريقة صحيحة
يرجى ملء هذا الحقل
الرجاء إدخال اسم العائلة بطريقة صحيحة
يرجى ملء هذا الحقل
الرجاء إدخال بريد الكتروني صحيح
يرجى ملء هذا الحقل
الرجاء اختيار البلد

أود تلقي المعلومات عبر البريد الإلكتروني من DailyFX و IG حول فرص التداول، ومنتجاتهم، وخدماتهم

يرجى ملء هذا الحقل

توقعاتك تصل رأسا إلى صندوق بريدك

لا تكتف بقراءة تحليلنا بل اختبره. مع التوقعات التي تصلك، سوف تحصل على حساب تجريبي مجاني من مزودنا أي جي لتجربة التداول بدون مخاطر.

حسابك التجريبي مزود مسبقا بمبلغ افتراضي قدره $10,000، يمكنك استعماله للتداول في أكثر من 10,000 أسواق عالمية حية.

سنرسل لك تفاصيل تسجيل الدخول بعد قليل.

تعرف أكثر على حسابك التجريبي

لقد اشتركت في ديفيد سونغ

يمكنك إدارة اشتراكاتك عبر اتّباع الرابط الموجود في حاشية الرسائل الالكترونية التي ستستلمها من طرفنا

لقد وقع خطأ عند إرسالك النموذج
الرجاء إعادة المحاولة مرة أخرى

New_document_3_body_Pictu.png, من المرجّح أن يستأنف الين الياباني اتّجاهه الهبوطي وسط التغيير الذي يطرأ على آفاق السياسة

التوقعات الأساسية للين الياباني:سلبية

  • الدولار/ين مقيّد بين خطوط الترند
  • الرسوم البيانية التابعة للدولار/ين تحذر من بروز تصحيح في الأفق

تراجع الين الياباني مقابل نظيره الأميركي وسط إظهار مجلس الإحتياطي الفدرالي رغبة أكبر تقليص برنامج التيسير الكمّي، ويبدو الدولار/ين مستعدًا لإستئناف الإتّجاه الصعودي السائد منذ بداية العام وسط التغيير الذي يطرأ على آفاق السياسة. في الواقع، يبدو وكأنّ بنك الاحتياطي الفدرالي يبتعد تدريجيًا عن نهج التيسير في ظلّ تقدير الرئيس بن برنانكي البدء بتخفيف وتيرة شراء الأصول في وقت لاحق هذا العام. بينما من المرجّح أن يرزح بنك اليابان تحت وطأة ضغوطات كثيفة تحثّه على توفير المزيد من الدعم للإقتصاد المتعثّر.

في الواقع، حذرت وكالة موديز للخدمات الإستثمارية من انّ خطّة الحكومة الجديدة تتمتّع بتأثيرات محدودة على تشجيع الأنشطة الاقتصادية وسط فشلها في تعزيز تشكّل رأس المال الثابت التابع للقطاع الخاص، بينما شجّعت وكالة ستاندرد أند بورز بنك اليابان على شراء المزيد من الأصول المحفوفة بالمخاطر بهدف تشجيع الإنتعاش الأمتن. وإذ من المتوقع أن يظهر الجدول الاقتصادي انكماش القراءة الرئيسية للتضخّم الياباني وفق وتيرة سنوية تصل الى 0.4% في مايو، قد يشجّع الضعف القائم في نمو الأسعار بنك اليابان على توفير المزيد من الدعم النقدي في اجتماع الحادي عشر من يوليو، ومن الممكن أن يتابع المصرف المركزي تطبيق نهج التيسير في النصف الثاني من العام، إذ تعهّد الحاكم كورودا ببلوغ هدف التضخّم المنشود المحدّد عند 2%. وإذ من المقرّر أن يلقي الحاكم بخطاب له في الأسبوع القادم، من المحتمل أن يواصل اعتناق نبرة حذرة للغاية أزاء السياسة النقدية، وقد تدفع سلّة التعليقات الجديدة الين لتسجيل انخفاضات أكبر في حال برزت دلائل حول المزيد من التيسير. مع ذلك، يبدو وكأنّ هنالك انشقاق في صفوف المصرف المركزي، إذ يتابع المجلس تقييم تأثيراته على الاقتصاد الحقيقي.

وإذ ينشىء الدولار/ين قمّة أعلى في يونيو، من المحتمل أن يختبر الزوج تصحيح للتراجع الذي سجّله في الشهر السابق، ويبدو الدولار/ين مستعدًا لبلوغ ذروة أعلى نظرًا الى آفاق سياسة بنك الاحتياطي الفدرالي وبنك اليابان. هذا وسنواصل شراء الدولار/ين عن الإنخفاضات وقد يتّجه الزوج نحو مستوى 104.00 في الأيام القادمة، إذ نقدّر استمرار بنك اليابان بتطبيق المزيد من التيسير.

.