لا تُفوّت أي مقال من ديفيد سونغ

اشترك للحصول على تحديثات يومية على المنشورات
الرجاء إدخال الاسم الأول بطريقة صحيحة
يرجى ملء هذا الحقل
الرجاء إدخال اسم العائلة بطريقة صحيحة
يرجى ملء هذا الحقل
الرجاء إدخال بريد الكتروني صحيح
يرجى ملء هذا الحقل
الرجاء اختيار البلد

أود تلقي المعلومات عبر البريد الإلكتروني من DailyFX و IG حول فرص التداول، ومنتجاتهم، وخدماتهم

يرجى ملء هذا الحقل

توقعاتك تصل رأسا إلى صندوق بريدك

لا تكتف بقراءة تحليلنا بل اختبره. مع التوقعات التي تصلك، سوف تحصل على حساب تجريبي مجاني من مزودنا أي جي لتجربة التداول بدون مخاطر.

حسابك التجريبي مزود مسبقا بمبلغ افتراضي قدره $10,000، يمكنك استعماله للتداول في أكثر من 10,000 أسواق عالمية حية.

سنرسل لك تفاصيل تسجيل الدخول بعد قليل.

تعرف أكثر على حسابك التجريبي

لقد اشتركت في ديفيد سونغ

يمكنك إدارة اشتراكاتك عبر اتّباع الرابط الموجود في حاشية الرسائل الالكترونية التي ستستلمها من طرفنا

لقد وقع خطأ عند إرسالك النموذج
الرجاء إعادة المحاولة مرة أخرى

New_document_3_body_Picture_1.png, هل سيضع قرار فائدة بنك اليابان حدًا لتصحيح الين الياباني؟

التوقعات الأساسية للين الياباني:محايدة

  • الدولار/ين يتداول دون ثلاثة مستويات كبرى وصولاً الى منتصف قاع أبريل
  • تحذر الرسوم البيانية التابعة للدولار/ين من مغبّة بروز تحرّك في الأفق

تقدّم الين الياباني قبيل صدور قرار فائدة بنك اليابان، مع هبوط الدولار/ين الى قاع جديد للشهر عند 94.97، ومن المحتمل أن يواصل تصحيح الأجل القريب التبلور في الأسبوع القادم قبل أن يعتنق المصرف المركزي موقفًا محايدًا. وعلى الرغم من دفع تقرير الوظائف الأميركية المتوافرة خارج القطاع الزراعي الدولار/ين الى تجاوز مستوى 97.00 من جديد، من المتوقّع ان تظهر القراءة النهائية لأرقام الناتج المحلي الإجمالي الياباني للفصل الأوّل نمو المنطقة وفق معدّل سنوي يصل الى 3.5%. هذا ومن الممكن أن تدفع التطوّرات الأساسية بنك اليابان الى التقليل من حدّة نهجه الرامي الى بلوغ هدف التضخّم المحدّد عند 2% وسط تفادي ثالث أكبر اقتصاد في العالم الإنزلاق داخل دوامة الركود الثلاثي.

في الواقع، من المقدّر أن يحافظ بنك اليابان على سياسته الراهنة عقب تعزيزه عمليات شراء السندات الحكومية اليابانية وصناديق التداول وودائع استثمارات العقارات، بيد أنّ المقاربة الكمّية والنوعية من شأنها الإستمرار في مواجهة الإنتقادات على ضوء التذبذبات الكثيفة التي تختبرها السوق اليابانية. في المقابل، ثمّة تخمينات محيطة بإعتماد المصرف تدابير جديدة لقمع التحرّكات الحادّة في القطاع المالي، وقد يتمسّك الحاكم هاروهيكو كورودا بتعهّده القاضي بترسيخ الاستقرار المالي حتّى في ظلّ اتّخاذ بنك اليابان تدابير غير معيارية. وإذ يقيّم بنك اليابان التأثيرات المترتّبة على الاقتصاد الحقيقي، يتطلّع المجلس الى اعتناق مقاربة التريّث والترقب في النصف الثاني من العام ولكنّ المصرف قد يخضغ لضغوطات كبيرة تحثّه على توفير المزيد من الدعم للإقتصاد المتعثّر، إذ يخطّط رئيس الوزراء شينزو آبيه لتطبيق خطّة النمو الجديدة. ونتيجة لذلك، من المحتمل أن يعتمد المجلس المزيد من التيسير في النصف الثاني من العام، إذ لا تزال المنطقة تواجه نمو أسعار سلبي.

وعلى الرغم من أنّ التراجع من 103.72 يبدو بمثابة انعكاس رئيسي، تبدو التصفيات الحادّة تصحيحية أكثر نظرًا الى آفاق السياسة وسنرصد عن كثب مؤشر القوّة النسبية الذي يبتعد عن مناطق دعم قويّة. وإذ ننتظر حتّى يخترق المؤشر الإتّجاه الهبوطي السائد منذ الشهر السابق، قد يتبلور قاع أعلى في الأيام القادمة ويبدو الدولار/ين مستعدًا للتداول على ارتفاع خلال الأجلين القريب والمتوسّط وسط إبداء بنك الاحتياطي الفدرالي رغبة أكبر بتقليص التيسير الكمّي.