لا تُفوّت أي مقال من إيليا سبيفاك

اشترك للحصول على تحديثات يومية على المنشورات
الرجاء إدخال الاسم الأول بطريقة صحيحة
يرجى ملء هذا الحقل
الرجاء إدخال اسم العائلة بطريقة صحيحة
يرجى ملء هذا الحقل
الرجاء إدخال بريد الكتروني صحيح
يرجى ملء هذا الحقل
الرجاء اختيار البلد

أود تلقي المعلومات عبر البريد الإلكتروني من DailyFX و IG حول فرص التداول، ومنتجاتهم، وخدماتهم

يرجى ملء هذا الحقل

توقعاتك تصل رأسا إلى صندوق بريدك

لا تكتف بقراءة تحليلنا بل اختبره. مع التوقعات التي تصلك، سوف تحصل على حساب تجريبي مجاني من مزودنا أي جي لتجربة التداول بدون مخاطر.

حسابك التجريبي مزود مسبقا بمبلغ افتراضي قدره $10,000، يمكنك استعماله للتداول في أكثر من 10,000 أسواق عالمية حية.

سنرسل لك تفاصيل تسجيل الدخول بعد قليل.

تعرف أكثر على حسابك التجريبي

لقد اشتركت في إيليا سبيفاك

يمكنك إدارة اشتراكاتك عبر اتّباع الرابط الموجود في حاشية الرسائل الالكترونية التي ستستلمها من طرفنا

لقد وقع خطأ عند إرسالك النموذج
الرجاء إعادة المحاولة مرة أخرى

أبرز النقاط الأساسية:

  • رزحت عقود النفط الخام من جديد تحت وطأة الضغوطات وسط تزايد نفور المخاطر
  • اضطلعت عقود الذهب والفضّة بدور الملاذ الآمن في خضمّ مأزق الديون الأميركية

النفط الخام (WTI) (إقفال دورة نيويورك)//99.87$+0.74$ +0.75%

تستعدّ عقود النفط الخام للإنخفاض وسط تزايد نفور المخاطر على نطاق واسع، إذ تداول مؤشر S&P500 للعقود الآجلة على تراجع حادّ قبيل قرع جرس الإفتتاح في أسواق وال ستريت، دلالة على أنّ موجة نفور المخاطر التي سادت خلال الساعات الآسيوية والأوروبية ستستمرّ في تجارات أميركا الشمالية. جاء هذا الهبوط عقب الفشل المتتالي للتوصّل الى اتّفاق بشأن رفع سقف الديون الأميركية وابتكار خطّة لتقليص العجز قبل أسبوع واحد من حلول موعد سداد الموجبات في الثاني من أغسطس، في وقت لم تثمر المحادثات التي جرت ما بين الساسة خلال عطلة نهاية الأسبوع.

وبينما الوضع الراهن ليس بجديد- اخترقت الحكومة الأميركية السقف في العام 1995 في ظلّ ظروف مماثلة من دون أن تترتّب عن ذلك تداعيات كارثية- يبدو أنّ التّجار يأخذون الوضع على محمل الجدّ. هذا وتسلّط مفكّرة اقتصادية تفتقر للبيانات الضوء على جدول العائدات، في وقت يرجّح أن ترصد الأسواق عن كثب نتائج عائدات الشركات الحسّاسة أزاء النمو كBaker Hughes و Roper Industries و Eaton Corp بعد أن ذكّرت نتائج شركة كاتيربيلير المستثمرين بسلّة الدلائل الكثيفة التي تشير الى تباطؤ النمو العالمي في النصف الثاني من العام.

أمّا على الصعيد الفنّي، اختبرت الأسعار تشكّل نمط الإبتلاع الشرائي في رسم الشموع عند قاع القناة الصعودية التي قادت مسار الأسعار الصعودي اعتبارًا من القاع المسجّل في مارس من العام 2009، ومن ثمّ أخذت بالتقدّم، لتتجاوز المقاومة الأفقية المتمركزة عند 97.80$. باتت التحرّكات الإرتفاعية تستهدف حاليًا قمّة القناة الهبوطية القريبة الأجل المتواجدة مباشرة دون سعر 100$.

.

New_document_5_body_Oil_Sold_as_US_Debt_Fears_Sink_Sentiment_Gold_Up_on_Safety_Demand_body_Picture_3.png, تجارات السلع: اختبرت عقود النفط عمليات بيع إذ أغرقت مخاوف الديون الأميركية الثقة، في حين تقدّمت عقود الذهب على خلفية تزايد الطلبات على الملاذ الآمن

عقود الذهب (إقفال نيويورك): 1601.27 // +10.57// 0.66%

تجاوزت الأسعار مقاومة النطاق القائمة عند 1604.55$ لتعيد اختبار الحدود السفلى للقناة الصعودية التي تمّ اختراقها سابقًا والتي نشأت اعتبارًا من القاع المسجّل في الواحد من يوليو. هذا وتعزّز العلاقة العكسية الوثيقة بمؤشر الأسهم العالمي MSCI مصداقية الذهب كملاذ آمن وسط الغموض المحيط بمأزق الديون الأميركية، ما يدلّ على تقدّم المعدن إثر تراجع مؤشر S&P500 للعقود الآجلة قبيل افتتاح الأسواق في وال ستريت. بناء عليه، ينبغي رصد جدول العائدات نظرًا الى أنّ المسائل المتعلّقة بالإقتصاد الكلّي لا تزال تشكّل عاملاً رئيسيًا لقيادة الثقة وسط مخاوف التباطؤ في النصف الثاني من العام. كما بات مستوى 1604.55$ يضطلع من جديد بدور دعم الأجل القريب.

New_document_5_body_Oil_Sold_as_US_Debt_Fears_Sink_Sentiment_Gold_Up_on_Safety_Demand_body_Picture_4.png, تجارات السلع: اختبرت عقود النفط عمليات بيع إذ أغرقت مخاوف الديون الأميركية الثقة، في حين تقدّمت عقود الذهب على خلفية تزايد الطلبات على الملاذ الآمن

الفضّة (إقفال دورة نيويورك) -// 40.09$ +0.68$ +1.71%

وتمامًا كذي قبل، تعكس المحرّكات التي توجّه مسار النفط تلك التي تقود أسعار الذهب، في وقت يعزّز التراجع الذي اختبرته أسعار الأسهم خلال التداولات الصباحية المعدن الأزهد ثمنًا على خلفية طلبات الملاذ الآمن. مع ذلك، وبشكلّ عام، لا تزال الأسعار مقيّدة ضمن نطاق التوطيد المتواجد دون المقاومة القائمة عند 41.06$. كما يستهدف أي اختراق لما دون الدعم الرئيسي المتمركز عند 39.01$ سعر 37.97$ ومن ثمّ 37.09$. في المقابل، يستهدف أي تجاوز صعودي للمقاومة سعر 43.11$.

New_document_5_body_Oil_Sold_as_US_Debt_Fears_Sink_Sentiment_Gold_Up_on_Safety_Demand_body_Picture_5.png, تجارات السلع: اختبرت عقود النفط عمليات بيع إذ أغرقت مخاوف الديون الأميركية الثقة، في حين تقدّمت عقود الذهب على خلفية تزايد الطلبات على الملاذ الآمن