مؤشر التقلب ستاندرد آند بورز 500: مقدمة

  • يجب على المتداولين توجيه أنظارهم صوب مؤشر "فيكس" أو مؤشر التقلب CBOE، عند التداول على المؤشرات الكبرى مثل ستاندرد آند بورز 500.
  • يعد وجه الارتباط بين مؤشر فيكس ومؤشر ستاندرد آند بورز 500 مثالاً رئيسياً على سبب الإشارة إلى العلاقة بين سوق الأسهم ومؤشر فيكس على أنها "مقياس الخوف".

في هذه المقالة سوف نسلط الضوء على نشأة مؤشر فيكس، وعلاقته العكسية مع مؤشر ستاندرد آند بورز 500، وكذلك كيفية استخدام المتداولين لمؤشر فيكس في إستراتيجيات التداول عبر سوق الأسهم.

ماذا يمثل مؤشر فيكس في سوق الأسهم؟

تم إنشاء مؤشر فيكس من جانب بورصة شيكاغو للخيارات (CBOE) في عام 1990 ليكون بمثابة معيار لقياس التوقعات حول تقلبات سوق الأسهم في المستقبل. إنه مؤشر يتزامن مع الوقت الفعلي للتداول ويعكس توقعات المشاركين في السوق بشأن التقلبات على مدار الثلاثين يوماً المقبلة.

على المستوى الأساسي تم إنشاء مؤشر فيكس باستخدام خيارات مؤشر ستاندرد آند بورز الأسبوعية والتقليدية ومستويات التقلبات الضمنية لديها. ويمكن للمرء أن يفكر في التقلبات الضمنية حيث إن التقلبات المتوقعة تُستمد من نشاط المشاركين في سوق الخيارات. إن فهم السبب الذي يقف وراء تصرف مؤشر فيكس على نحو معاكس لمؤشر ستاندرد آند بورز 500 هو أمر هام للغاية، نظراً لكون مؤشر التقلب يعمل كمعيار لميل السوق، ولهذا السبب يطلق عليه "مقياس الخوف".

ما هي العلاقة التي تجمع بين مؤشر فيكس ومؤشر ستاندرد آند بورز 500؟

يميل مؤشر فيكس في مؤشر ستاندرد آند بورز 500 إلى الارتفاع في بيئات سوق الأسهم الهبوطية، كما ينخفض أو يظل ثابتاً خلال البيئات الصعودية. ويحدث ذلك بسبب الميل الصعودي على المدى الطويل لسوق الأسهم وحقيقة أن مؤشر فيكس يتم احتسابه باستخدام التقلبات الضمنية.

وتزداد التقلبات الضمنية عندما يكون هناك طلب قوي على الخيارات، وعادةً ما يحدث ذلك أثناء انخفاض سعر مؤشر ستاندرد آند بورز 500 حيث إن المشاركين في السوق (الذين يحظون بموقف صعودي جماعي) يسارعون إلى شراء الحماية (خيارات البيع) لمحافظهم الاستثمارية.

وعندما يرتفع مؤشر ستاندرد آند بورز 500 نشاهد انخفاض الطلب على الحماية ونتيجة لذلك يتراجع مؤشر فيكس. وأصبحت هذه العملية خلال السنوات الأخيرة تثير الغضب، في جميع الاحتمالات، نظراً لأن مؤشر فيكس قد تحول من مجرد مقياس للتقلبات في السوق إلى فئة من الأصول القابلة للتداول من خلال عروض المنتجات عبر مختلف العقود الآجلة والأسهم وبورصات الخيارات.

يشهد مؤشر فيكس ارتفاعاً عند انخفاض مؤشر ستاندرد آند بورز 500

العلاقة بين مؤشر فيكس ومؤشر ستاندرد آند بورز 500

يشير معدل الارتباط بين مؤشر فيكس ومؤشر ستاندرد آند بورز 500 إلى كيفية تحرك كلا المؤشرين بالنسبة لبعضهما البعض. من خلال المخطط أعلاه يسهل مشاهدة الارتباط السلبي القوي بين سوق الأسهم ومؤشر فيكس. حيث يؤدي انخفاض سوق الأسهم إلى ارتفاع المؤشر. وبالعودة إلى تاريخ بداية عمل المؤشر فيكس خلال عام 1990، نجد أن معدل الارتباط بين التغيرات اليومية في مؤشر ستاندرد آند بورز 500 ومؤشر فيكس يبلغ 77%. وعلى مدى السنوات العشر الماضية، حظي الارتباط العكسي بالمزيد من القوة حيث بلغ -81%، بينما كان يبلغ -74% قبل أكتوبر 2008.

ويمكن أن تعزى العلاقة الأكثر تشدداً إلى المنتجات المختلفة التي تم تقديمها خلال السنوات العشر إلى الخمس عشرة الماضية والتي تسمح للمشاركين في السوق بالتداول عبر مؤشر فيكس. وكما ذكرنا سابقاً، وهذا من شأنه أن يكون له معنى، إذا ما سألنا أنفسنا حول سبب مشاهدة حدوث ارتفاع كبير في مؤشر فيكس عندما تحظى السوق بحالة من الضعف، حيث يتسبب التداول عبر مؤشر فيكس نفسه في حدوث تحركات مبالغ فيها في التقلبات الضمنية.

ومع ذلك، لقد كانت العلاقة بين مؤشر ستاندرد آند بورز 500 ومؤشر فيكس متسقة وموثوقة إلى حد كبير على مر السنين. ولقد تراوح معدل الارتباط المتأرجح بين التغيرات اليومية على مدى عام واحد حول -83% خلال السنوات العشر الماضية، حيث ظل داخل نطاق ضيق نسبياً يتراوح بين -70% إلى -90%.

مخطط مؤشر فيكس ومؤشر ستاندرد آند بورز 500: ارتباط متأرجح على مدى عام واحد

يحظى مؤشر فيكس بارتباط عكسي على نحو قوي مع مؤشر ستاندرد آند بورز 500 على المدى الطويل

استخدام مؤشر فيكس للتنبؤ بتقلبات مؤشر ستاندرد آند بورز 500

يمكن استخدام مؤشر فيكس ومؤشر ستاندرد آند بورز 500 لتحديد اتجاهات السوق وتحديداً القيعان. نظراً لأن سوق الأسهم تميل إلى الارتفاع بشكل تدريجي ينخفض مؤشر فيكس هو الآخر بشكل تدريجي تجاه التحركات العرضية. ومن الممكن أن يؤدي ذلك إلى مستويات منخفضة للغاية تحذر من الاطمئنان حيث يشعر المستثمرون بعدم الحاجة للحماية، إلا أن هذه الفترات يمكن أن تستمر على المدى الطويل بما فيه الكفاية حيث إن استخدام مؤشر فيكس كإشارة للبيع يمكن أن يصبح أمراً غير فعال إلى حد كبير.

ومع ذلك، نظراً لأن مؤشر ستاندرد آند بورز 500 يميل نحو الشراء على المدى الطويل بطبيعته، عندما ينخفض عدد المستثمرون الذين يشترون الحماية (خيارات البيع) بسرعة، يؤدي ذلك إلى ارتفاع مؤشر فيكس. وغالباً ما يكون هناك رد فعل مبالغ فيه من جانب المشاركين في السوق عندما تنخفض السوق، وبالتالي يكمن السبب وراء إطلاق اسم "مقياس الخوف" على مؤشر فيكس.

ويمكن أن يكون السلوك الذي يشبه الارتفاع والذي يعرضه مؤشر فيكس في أوقات ضغط السوق إشارة في الوقت المناسب لتحديد الحالة التي يصبح فيها البيع مبالغاً فيه، وأن السوق بصدد الارتداد أو حتى الانخفاض على نحو كبير لتحرك صعودي على المدى الطويل. وعادةً ما يتم استخدام هذه الإستراتيجية بشكل أفضل عندما تصل "إشارة" مؤشر فيكس في سياق اتجاه صعودي بشكل عام في مؤشر ستاندرد آند بورز 500.

مخطط مؤشر فيكس ومؤشر ستاندرد آند بورز 500: يمكن استخدام الارتفاعات في الإشارة إلى التداول على القيعان

يتحرك مؤشر فيكس في الاتجاه الهبوطي وصولاً إلى التحركات العرضية في الأسواق الصعودية، ويشهد ارتفاعاً خلال عمليات بيع التصفية

عند العودة إلى عامل الاطمئنان عند مشاهدة مؤشر فيكس عند مستويات منخفضة للغاية، نجد أن هناك فارق بسيط في ذلك يمكن أن يساعد في تحديد موعد اقتراب سوق الأسهم من نقطة تحول إلى الاتجاه الهبوطي، إلا أن ذلك لا يحدث كثيراً. وعندما ترتفع مؤشرات فيكس وستاندرد آند بورز 500 معاً على مدى فترة من الزمان، يمكن أن يشير ذلك إلى حالة عدم استقرار متنامية في الاتجاه، مما يجعل السوق في حالة تأهب لعمليات بيع التصفية.

تعرف على المزيد حول قياس مدى التقلبات في الأسواق المالية.

استخدام تقلبات مؤشر ستاندرد آند بورز 500 في إدارة المخاطر

عند التداول عبر مؤشر ستاندرد آند بورز 500 يجب أن تكون هناك علاقة عكسية بين حجم التداول وتقلبات السوق، أو مؤشر فيكس. هناك خطأ شائع يقع فيه المتداولون ألا وهو أنهم سيتداولون ببساطة على حجم ثابت بغض النظر عن المسافة التي يكون فيها أمر إيقاف الخسارة بعيداً عن سعر الدخول. وهذا يعني أن كمية رأس المال المعرضة للخطر ستكون شديدة التغير (من المرجح أن يكون ذلك بسبب مستويات التقلب) وبالتالي تؤدي إلى نتائج غير متسقة. بالإضافة إلى ذلك، يضع المتداول نفسه في خطر أكبر بينما يجب أن يفعل العكس.

يتمثل النهج الحكيم في إدارة المخاطر في تحديد مقدار رأس المال الذي ترغب في المخاطرة به خلال كل عملية تداول ثم ضبط حجم التداول وفقاً لذلك. على سبيل المثال، إذا كنت ترغب في المخاطرة بنسبة 1% عبر التداول على مؤشر ستاندرد آند بورز 500 ولديك أمر إيقاف خسارة من 10 نقاط، ولديك تداول آخر حيث ترغب في المخاطرة بنسبة 1%، ولكن مع أمر إيقاف خسارة من 5 نقاط، يكون معدل المخاطرة في كلا التداولين 1% ويكون التداول الثاني في حاجة إلى مضاعفة حجم التداول ليتساوى مع الأول وذلك بالنظر إلى المسافة الخاصة بأمر إيقاف الخسارة. ويوفر ذلك الأمر نهجاً ديناميكياً لحجم المركز عند التداول عبر مؤشر ستاندرد آند بورز 500 للحصول على نتائج أكثر اتساقاً.

متوسط المدى الحقيقي ومؤشر فيكس

في المتوسط، ستعتمد المسافة إلى أمر إيقاف الخسارة بشكل كبير على مستوى مؤشر فيكس. هناك طريقة أخرى لقياس معدل التقلبات من خلال متوسط المدى الحقيقي (ATR) من خلال المخطط البياني أدناه، يمكنك مشاهدة أن متوسط المدى الحقيقي ومؤشر فيكس متشابهين للغاية، على الرغم أن متوسط المدى الحقيقي يستخدم بيانات تاريخية في حين أن احتساب مؤشر فيكس يعتمد على نموذج تسعير الخيارات. عند ارتفاع مؤشر فيكس إلى النطاقات التجارية الخاصة بمؤشر ستاندرد آند بورز 500، فإن ذلك يعني أن المتداول الذي يستخدم إستراتيجية ديناميكية لحجم المركز سوف تكون لديه فرصة ضبط حجم التداول نحو الانخفاض للوصول إلى مستوى التقلبات الجديد. على نحو يسير، إذا كنت تخاطر بمبالغ محددة من رأس المال كما هو موضح في المثال أعلاه، مقابل مبالغ ثابتة متداولة، فستقوم بالتعديل لكي تتوافق مع معدل تقلبات مؤشر ستاندرد آند بورز 500 على نحو ديناميكي. للمزيد من المعلومات حول موضوع إدارة المخاطر، يمكنك مطالعة هذه المقالة والفيديو حول التقنيات الصحيحة لإدارة المخاطر.

مؤشر فيكس ومؤشر ستاندرد آند بورز 500 بالإضافة إلى متوسط المدى الحقيقي (يتطلب تغير التقلبات تغييرات في حجم التداول)

مع تغير معدل التقلبات (متوسط المدى الحقيقي/فيكس) يجب أن تتغير أحجام المراكز هي الأخرى

النقاط الأساسية لمؤشر ستاندرد آند بورز 500 ومؤشر فيكس

للتلخيص، يتسم فهم تقلبات سوق الأسهم ومؤشر التقلبات CBOE (فيكس) بالأهمية عند التداول عبر مؤشرات الأسهم. هناك فوائد لفهم طبيعة التقلب من وجهة النظر التحليلية وإدارة المخاطر. ومثل جميع الأمور، فإن الشعور بالعلاقة بين مؤشر فيكس ومؤشر ستاندرد آند بورز 500 سيأخذ القليل من الخبرة لإدراك ذلك، ولكنه يستحق الوقت.

للمزيد من المعلومات حول مؤشر ستاندرد آند بورز 500، يمكنك قراءة الدليل الخاص بنا حول التداول على مؤشر ستاندرد آند بورز 500. أو للحصول على مراجعة متعمقة لمؤشرات الأسهم الرئيسية، قمنا بإعداد دليل يتضمن الاختلافات الكبرى بين مؤشرات داو جونز، ناسداك، ستاندرد آند بورز 500.

للتعرف على وجهات النظر الفنية والأساسية حول مؤشر ستاندرد آند بورز 500 والمؤشرات الرئيسية الأخرى، يمكنك مطالعة توقعات الأسهم الفصلية من DailyFX. يمكنك أيضاً تسجيل الدخول إلى أحد المحاضرات الإلكترونية المجانية اليومية التي تتعلق بأسواق الأسهم على نحو خاص.